امرأة قوية
كابتن نهى إبراهيم المدربة بشركة

قالت الكابتن طيار نهى إبراهيم المدربة بشركة "آير كايرو" التابعة لمصر للطيران، إنَّها فخورة بما حققته من إنجاز كأول سيدة مصرية تتولى مهمة التدريب على طائرة ركاب، مشيرة إلى أن التدريب من أرقى مراتب الطيران.

وأوضحت "كابتن نهى"، في تصريحات صحفية لها، أنَّها تدرب عبر "طراز 320" بعد ترقيتها من مدرب "سميوليتر" إلى التدريب على طائرة ركاب رحلات، موضحة أنَّ مهمة التدريب أمانة ورسالة تتطلب مؤهلات ومواصفات خاصة تتعلق بقدرة المدرب على توصيل المعلومة بأسلوب راق وبشكل محترم دون تعال أو تفاخر على المتدرب.

وعن مواصفات المدرب الناجح، بينت "نهى"، أنَّ المدرب الناجح لابد أن يكون لديه قدرة على اكتشاف الأخطاء وسرعة تلافيها، مشيرة إلى أنَّ التدريب يتطلب البحث عن المعلومة والتفكير في اتخاذ القرار السليم في الوقت المناسب.

وأشادت "كابتن نهى"، بالإنجازات التي تحققت في مجال التدريب بالشركة خاصة فيما يتعلق بالدراسات والأبحاث المستمرة التي تتواكب مع أحدث التقنيات التكنولوجية المستخدمة في العالم؛ لتحقيق الكفاءة والقدرة على مواجهة المواقف والظروف الطارئة التي قد تواجه الطيار في أثناء الرحلة الجوية بحيث يكون مؤهل لاتخاذ القرار بحكمة وحنكة للحفاظ على الركاب والطائرة.

ولفتت إلى إنَّ "الطيران المدني" عبارة عن منظومة عمل متكاملة، مشيرة إلى أنَّ نجاح الرحلة يبدأ من بوابة المطار وأسلوب أطراف المنظومة مع المسافرين.

وقدمت "كابتن نهى" روشتة نجاح للعاملين بالمجال، قائلة إنَّ نجاح أي عمل يتوقف على مدي حب القائم عليه وتقديره وإخلاصه لهذا العمل وقدرته علي الإبداع والتميز وتحقيق الذات بعيدًا عن المقابل المادي، مبينة ضرورة إعطاء العمل حقه بغض النظر عن مجاله وطبيعته بعيدًا عن مقولة "على أد فلوسهم" من أجل تحقيق الرخاء والتنمية.

وتنصح "كابتن نهى"، شباب الطيارين بضرورة بذل الجهد والتضحية من أجل الإنجاز والوصول إلى الهدف مع عدم وضع حد للطموح، مؤكّدة أنَّ الطيران مهنة تتطلب التركيز والاطلاع على كل ما هو جديد في ظل التطورات والمتغيرات المتلاحقة عالميا على هذا المجال الحيوي.

وقالت إنَّه لا يوجد مستحيل في ظل الإصرار علي تحقيق الطموح، مبينة أنَّ المستقبل للقدرة العقلية وليست العضلية والوصول للهدف بالكفاح والجهد المتواصل بعيدًا عن الإحباط أواليأس.

وأشارت إلى ضرورة عدم الالتفات إلى دعاوي التفرقة العنصرية وإحباط المرأة وتقديم الفشل على النجاح، موضحة أنَّ "كل منا قادر على تحديد مستقبله من خلال تقييم قدراته وإمكاناته ومتطلباته لكي يحقق طموحاته وأحلامه".

وكانت "كابتن نهي"، التحقت بالعمل في الشركة في ديسمبر 1995 على "طراز آيرباص 600"، ثم ترقت للعمل على "الآير باص 340" في عام 2005، ثم مدرب "سميوليتر" عام 2016، إلى أن أصبحت الآن مدرب على طائرة ركاب.

أخبار قد تعجبك