هي
الدكتورة رحاب العوضي، أستاذ علم النفس السلوكي وخبيرة الإرشاد الأسري

قالت الدكتورة رحاب العوضي، أستاذ علم النفس السلوكي وخبيرة الإرشاد الأسري، إن هناك اعتقاد سائد عند بعض السيدات الرافضين للنجاح بالإستناد على الحيل الدفاعية لتبرير أفعالها وذلك عن طريق تحميل أزواجهن مسؤولية فشلهن.

جاء ذلك تعقيبًا على طرح بعض الجمعيات مساواة الرجل بالمرأة التي تعتبر نصف المجتمع، تحمل وتلد وتربي أجيالا، لكنها باتت أيضا صاحبة مهمات عديدة، فهي بالإضافة لإدارة منزلها وعائلتها، ولكن البعض الأخر من الناس، يعتقدون أن الزواج يعرقل نجاح المرأة التي تدرس وتتخصص وتعمل، وطالبت بعض الشعوب والحكومات بتقنين أوضاع النساء وحمايتهن.

وأضافت "العوضي" خلال لقائها مع الإعلاميين ولاء غانم وكارلوس ناشف، ببرنامج "يوم جديد" المذاع على فضائية "الغد"، أن هناك خطأ شائع وهو إرساء قاعدة سلوكية وإنسانية ثابتة على كل الناس، موضحة أن الأسرة يجب أن تربي الفتيات كونهن أعضاء ناجحة وفعالة في المجتمع لهن حقوق وعليهن واجبات لتجنب ارتفاع سن الزواج وحدوث المشاكل الأسرية.

وأشارت أستاذ علم النفس السلوكي وخبيرة الإرشاد الأسري، إلى أن المرأة تستطيع أن تحقيق النجاح العلمي دون الإخلال بمسؤولياتها الزوجية، لافتًة إلى أنه على المرأة أن تعي أن الرجل لا يملك مصباح علاء الدين ويجب عليها تحقيق التوازن بين عملها وأسرتها.

 

أخبار قد تعجبك