أخبار تهمك
تفاصيل مقتل شاب على يد صديقته بعد لقاء جنسي

بعد لقاء جنسي جمع بين شاب أجنبي في العقد الثالث من عمره، وبين صديقته التي في العقد الثالث من عمرها، قامت بخنقه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، نتيجة مشاجرة نشبت بينهما بسبب رفض المجني عليه دفع 200 جنيه قيمة إيجار الشقة التي يقيم فيها الاثنان، بمنطقة كفر طهرمس ببولاق الدكرور غرب محافظة الجيزة.

تفاصيل الجريمة، اعترفت بها المشتبه فيها أثناء مثولها أمام النيابة العامة التى تباشر التحقيق فى الواقعة، وذكرت التحقيقات أن المتهمة قالت: "مكنش قصدي أقتله هو اللي ضربني فى الأول.. أنا طلبت منه فلوس الإيجار ورفض وضربني بالقلم على وشي.. قمت مسكته من رقبته ومفيش 10 دقايق لقيته جثة في الشقة.. بس ده كل اللى حصل".

وأصدرت النيابة قرارا بحبسها لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

وجاء في تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية بالجيزة أن الشاب "الضحية" يحمل جنسية أجنبية حضر من دولته منذ 6 أشهر، ويعمل في أحد المصانع بمنطقة بدر، وتعرف على صديقته "خادمة"، في العقد الثالث من عمرها، تعمل لدى أحد الأشخاص بمنطقة مصر الجديدة وتحمل نفس الجنسية، وكانت تقيم معه في شقة سكنية، استأجراها بمبلغ 500 جنيه، وكان بينهما علاقة غير شرعية، ويوم الجريمة، نشبت بينهما مشاجرة بسبب عدم دفعه قيمة الإيجار 250 جنيها، بعدما ترك عمله وتشاجر الاثنين وانتهت المشاجرة بالجريمة.

ذكرت التحريات والتحقيقات، التي جرت تحت إشراف اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، واللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، أن بدأية الواقعة كانت بورود بلاغ من صاحب عقار في منطقة كفر طهرمس ببولاق الدكرور، بوفاة شاب داخل الشقة بعد تشاجره مع صديقته، وعلى الفور انتقلت قوة من المباحث، تحت إشراف العميد أسامة عبدالفتاح رئيس المباحث الجنائية، لقطاع غرب الجيزة، والعقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث غرب الجيزة، والمقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور، إلى مكان الواقعة.

وتبين من خلال المعاينة أن الشقة تقع في الطابق الرابع، مكونة من غرفتين وحمام ومطبخ، وأن المتوفى وصديقته الاثنين يحملان جنسية أجنبية، وكانا يقيمان في الشقة منذ 6 أشهر، وأن المشتبه فيها بارتكاب الجريمة، كانت على علاقة غير شرعية بالمجني عليه.

وقالت تحريات المباحث، التى جرت تحت إشراف العميد أسامة عبد الفتاح رئيس المباحث الجنائية لقطاع غرب الجيزة، إن سبب المشاجرة بدأت عقب صعود صاحب العقار إلى الشقة وطلب منهما قيمة الإيجار، وعندما طلبت الفتاة قيمة الإيجار من المجني عليه رفض إعطاءها المبلغ بحجة أنه ليس لديه أي أموال لأنه لا يعمل خلال تلك الفترة، وتشاجرا الاثنان وانتهت بجريمة القتل.

وتمكنت القوات من ضبط المتهمة، وجاء في محضر الشرطة أنها اعترفت بارتكاب الواقعة، وقالت إنها "خنقته بعد لقاء جنسي بينهما، بعدما اعتدى عليها بالضرب عندما طلبت منه قيمة الإيجار، ما دفعها للتشاجر معه وخنقه".

أمر اللواء إيهاب مختار، حكمدار الجيزة، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطر المستشار شريف توفيق المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، وباشر التحقيق هشام رفعت الشريف رئيس نيابة بولاق الدكرور، وانتقلت النيابة إلى مكان الواقعة وعاينت الجثة، وقررت عرضها على الطب الشرعي، لبيان أسباب الوفاة.

أخبار قد تعجبك