هو
جريمة قتل

امتنعت زوجة بريطانية، تدعى "أندرا هيليتانو"، تبلغ من العمر 28عامًا، وتقطن مع زوجها "إيوان كامبينو"، صاحب الـ43 عامًا، بشمال غرب لندن، عن إعداد أي طعام في المنزل لتقدمه له خلال وجبة العشاء، كما أنها لم تنظف غرفته، ليتناوب الزوج ذبحها مستخدمًا مقصًا، بحسب ما ذكرته صحيفة "ميرور" البريطانية.

طعنها إيوان عدة طعنات في رقبتها، مما أسفر عن وفاتها هي والطفل الذي كانت تحمله ببطنها، حيث كانت في نهاية أشهر الحمل.

سمعت جارتها صوت صراخها الشديد في محاولةٍ للاستغاثة، وفور توجهها لمنزل "أندرا" وجدتها ملقاة على الأرض غارقةً في دمائها، واتصلت السيدة بالإسعاف لمحاولة إنقاذها ولكن دون جدوة، واكتشف الأطباء وفاتها فور المجيء.

جرى استدعاء الشرطة للرجل والقى القبض عليه وبحوزته "المقص"، أداة جريمته، وعلى الفور اعترف إيوان بجريمته أمام الشرطة قائلا: "لقد ماتت وأنا من قتلتها".

ومازالت التحقيقات مستمرة في القضية حتى يتم إصدار حكم مناسب عليه بسبب جريمته.

 

 

 

 

أخبار قد تعجبك