صحة

كتب: الوطن -

06:13 ص | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

مكرونة

انتشرت في الآونة الأخيرة "دايت المكرونة"، ويعتمد بشكل أساسي على تناول الكربوهيدرات بمعدلات مرتفعة يوميًا، وهو ما حذرت منه طبيبة التغذية والمحاضرة في أكاديمية العلوم الروسية مارجريتا كارالوفا.

وأوضحت أن ذلك يؤثر بشكل سلبي على البنكرياس وبالتالي الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وأضافت الطبيبة أن تلك الحمية تؤثر بشكل سلبي جدًا على الصحة، وله عواقب وخيمة، خصوصًا وأن متبعي هذا الدايت لا يتناولون الخضر والفاكهة بشكل كبير وصحي ومنتظم والتي تمدهم بدورها بالفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة لعمل جهاز المناعة.

واستندت مارجريتا في دلالتها على التحذير بأنه عند اتباع هذا النوع من الحمية لن يشعر الإنسان بأية أعراض صحية غير مألوفة، لكن الاستمرار عليه لمدة طويلة يترك آثارًا سلبية كثير على الصحة مثل الخمول والغثيان وبطئ الإداراك، وذلك عند اتباعة لسنوات أو حتى شهور.

ويعتبر "دايت المكرونة" من الحميات الغذائية التي انتسرت بشكل واسع في السنوات الأخيرة، وخلال اتباعها يجب على الشخص الالتزام بأكل كميات محددة من المكرونة والنشويات يوميا، بالإضافة إلى البروتينات، وعينات محدودة من الخضار والفاكهة.

أخبار قد تعجبك