رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

خبير إعلامي يعلق على تجربة "فتاة ناسا": "نموذج للتزوير العميق"

كتب: إسراء جودة -

10:41 م | الجمعة 26 أكتوبر 2018

سارة أبوالخير

أثارت شابة مصرية تدعى سارة أبوالخير جدلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية، بعدما نشرت صورا لمقترح طريف قالت إنها أرسلته للإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء "ناسا" واستجابت له ودعتها لمناقشته وحضور إطلاق الصاروخ المقبل، بالإضافة إلى تلقيها عدة عروض لتغطية الحدث من قبل موقع buzzfeed الأمريكي، ومقدمة البرامج الأمريكية إلين ديجينيريس.

وبعد أيام من تداول قصتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام العربية والأجنبية، فاجأت "أبوالخير" الجميع، اليوم، بأن ما تداولته مسبقًا لم يحدث على الإطلاق، وأنها ادعت القيام بها "لقياس مدى عبث السوشيال ميديا وقدرة البعض ممن يفتقرون للمحتوى الهادف، أو ربما المزيف على تحقيق شهرة واسعة بسهولة"، حسب قولها.

وشرحت "أبوالخير" تفاصيل تجربتها عبر خاصية القصص المصورة بموقع "إنستجرام"، مشيرة إلى توجيهها رسالة إلى "ناسا" وبقية المؤسسات العالمية والأشخاص الذين اعتمدت عليهم في تجربتها، لإخبارهم بتجربتها وسبب تداول الأخبار حولهم.

ومن جانبه، أوضح الدكتور ياسر عبدالعزيز، الخبير الإعلامي، أن تلك التجربة تندرج تحت مصطلح "التزوير العميق"، الذي يعني قدرة البعض على انتحال صفة كيانات أو مؤسسات وإنتاج أدلة مزيفة تضاهي الحقيقة باحترافية شديدة، لافتًا إلى أن "انتشاره يمكن أن يدمر البيئة المعلوماتية في العالم".

وأكد "عبدالعزيز" لـ"الوطن"، أنه لا يجب على وسائل الإعلام تغطية تلك الأحداث حتى لا يسعى المزيد من المتلاعبين لفعل المثل، مشيرًا إلى أن تغطيتها يساعد في تعميق أزمة المجال الصحفي والإعلامي ويفقد الصحافة أهم مبررات وجودها.