كافيه البنات
محمد رشاد ومي حلمي

حالة من الجدل استمرت خلال الأيام القليلة الماضية عقب الإلغاء المفاجئ لحفل زفاف المطرب محمد رشاد على المذيعة مي حلمي، بعدما تداول الثنائي صورًا لهما على مواقع التواصل الاجتماعي، مرتديان أزياء الزفاف قبل ساعات على الحفل، الذي تردد حول إلغاؤه عددًا من الأسباب المختلفة، بين حالة وفاة مفاجئة وأزمة بين عائلتي العروسين وغيرها من الأسباب.

صمت من قِبل الطرفين صاحب التكهنات المتداولة بشأن سبب إلغاء حفل الزفاف، لكن علمت "الوطن"، من مصدر مقرب من الفنان محمد رشاد، أن السبب الرئيسي وراء إلغاء حفل الزفاف، الأحد الماضي، هو أن أسرة "مي" حاولت إضافة بعض الطلبات الجديدة في القائمة الخاصة بالزواج، وهو الأمر الذي رفضه "رشاد"، وتصاعدت الأمور حتى انتهت بإهانة العروس لأسرة العريس، على حد قول مصدر قريب من الأخير، وعلى إثره تم إلغاء حفل الزفاف.

وبعد مرور ساعات على إلغاء حفل الزفاف، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمريضة داخل أحد المستشفيات، زعموا أنها للمذيعة مي حلمي، مشيرين إلى أنها أصيبت باشتباه في جلطة قلبية، وهي الصور التي أعادت الإعلامية ريهام سعيد إذاعتها مساء أمس، خلال برنامجها "صبايا" عبر فضائية "الحياة"، لافتة إلى تواصلها مع المذيعة قبل تداول تلك الصور بالمستشفى، وقالت: "إحساسي كان صح إن مي مش هتستحمل مع إنها ردت عليا بمنتهى القوة وإنها متماسكة".

وهاجم محمد رشاد الإعلامية ريهام سعيد، صباح اليوم، عبر حسابه بموقع "إنستجرام"، رافضًا تداولها لأمور تتعلق بحياته الشخصية، وكتب: "الأستاذة الإعلامية الفاضلة ريهام سعيد.. أولا اسمي وحياتي العامة والخاصة لا تعنيكي في شيء ومسمحش إنك تصوريني في صورة إنسان مستهتر بمشاعر إنسانة بيحبها أو بينا شيء محترم ولكن محصلش نصيب لخلافات خاصة بينا قبل أي حد كائن من كان والقرار بخيره أو بشره عائد علينا أولا وأخيرا وقدر الله وما شاء فعل إن لم يشأ لم يكن وإن شاء قد كان".

ونفى "رشاد" الأخبار المتداولة والتي نقلتها الإعلامية في حلقتها بالأمس حول إصابة مي حلمي بجلطة في المخ، قائلا: "المصادر الموثوقة اللي قالت لك إن مي جالها جلطة في المخ موصلتش لحضرتك إنها كانت معايا أثناء عرض الحلقة بتاعتك بنحاول نوصل لحل يرضي أطراف الخلاف ومكنش لله الحمد عندها جلطة في المخ بعد الشر عنها وعن أي شخص، معتقدش هتوصلك لأن مصادرك يا أستاذة يا كبيرة ضعيفة".

وأوضح المطرب الشاب أنه تعمد الصمت خلال اليومين الماضيين وعدم الرد على المزاعم المتداولة عبر بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي احترامًا للعلاقة القوية التي تربطه بعروسته السابقة، قائلا: "مي بالنسبة لي أكبر من كل الكلام اللي بيتقال وهيتقال، لأن بينا عشرة وسنين شوفنا فيها حلو ووحش ولو حضرتك كلمة الكرامة لا تعني لك شيء فأنا كرامتي وكرامة أهلي تعنيني جدا وتهمني بعيدا عن كل المهاترات اللي تم نشرها خلال الأيام اللي فاتت وأنا احترامًا لأيام ومشاعر بينا محبتش أتكلم ولا هتكلم، لأن مي سواء كانت شريكتي في الحياة أو لا بنصيب وقدر الله تعني لي كتير جدا".

وكان الثنائي محمد رشاد ومي حلمي يحرصان على نشر صور تحضيرات حفل زفافهما، حتى أن العروس نشرت صورة لفستان زفافها المقرر ارتدائه في أول الحفل، لتعلن لمتابعيها أن هناك فستانًا آخر سوف ترتديه، كما نشر نجم "أراب أيدول" صورًا له وهو يستعد لحفل زفافه، ظهر فيها مع مصفف الشعر الخاص به، وهو يضع اللمسات الأخيرة، قبل الإعلان عن إلغاء حفل الزفاف.

 

 

أخبار قد تعجبك