أخبار تهمك
أب يحرق أطفاله الستة

كالهرة التي تقتل أولادها خوفا عليهم، سار رجل بريطاني  يدعى "ميك فيلبوت" على هذا النهج، بعدما أقدم على حرق أطفاله الستة، بالاتفاق مع زوجته، في منزلهما أملًا في أن يحصلان على تعويض بمنزل آخر كبير.

وحسبما ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإنه قام بقتل أبنائه الستة الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و13 عاما في منزله الضيق، بعدما أشعل النار في المنزل أملًا منه أن تعوضه حكومته بمنزل آخر كبير غيره، معتقدًا أن النار لا يمكنها الوصول لأطفاله.

وحُكم عليه بالسجن مدى الحياة، بعدما اتهم بالقتل الخطأ، وقد نفى التهمة الموجهة إليه، قائلا: "أنا بريء من قتل أطفالي، فهم كل حياتي، لقد أعطوني الكثير من الفرح والحب والسعادة والضحك".