أم صح
دينا وابنها

استمعت الراقصة الاستعراضية دينا خلال استضافتها في برنامج "تحت السيطرة"، أمس إلى ما قاله ابنها علي، عنها للبرنامج، وسرده لعدة مواقف حياتية بينهما.

وقال علي: "ماما مختلفة في البيت عن الفنانة، في أوقات الشغل مستعجلة، بس في البيت بنتكلم 3 أو 4 ساعات، وفي حنية كبيرة وبتراعي إنها مش بتشوفني كتير فبتستغل الفرص إنها تفضل جنبي لما تشوفني".

وأضاف خلال مداخلته بالبرنامج: "طالما هي مبسوطة وهي بتعمل حاجة، استحالة ازعل كل حاجة بتعملها عشاني، هي بتبقي مشغولة كتير بس بتعمل المستحيل لما احتجها أنا أو جدتي أو إخواتها بتسيب كل حاجة وبتروحلهم".

واستكمل: "لو هي زعلانة مش هبقى مبسوط، عمري ما بروح أقولها حاجة أكتر من مرة وبتعملي إللي أنا عايزه، مرة قلتلها متدلعنيش يا لولو من ساعتها بطلت"، وتابع أنه يرى فرحة الناس بها في الشارع ما يجعله سعيدا: "طول عمري ولحد النهارده وأنا فخور بيها، وبشوف شغلها جميل أوي، بس كنت اتمنى أنها تشتغل أقل".

وأعرب علي عن حزنه لترك أمه له خلال حفلات الكريسماس والأعياد قائلا: "نفسي أقضي الوقت ده مع أمي، دي حاجة معملتهاش من زمان".

وطلب علي من والدته أن تحتفظ بحب الناس في قلبها: "مع إنك بتحبي كل الناس بس مش كل الناس بيحبوكي"، واختتم كلامه قائلا، "بحبك أوي".

وعلقت دينا على كلام ابنها بأنها "ظالمة"، لأنها لم تقضي معه أية أعياد أو رأس سنة، ووعدته بأنها ستأخذه في أي بلد رأس السنة القادمة ويسهرا سويا.

 

أخبار قد تعجبك