امرأة قوية
مروة اول فتاة صعيدية تعمل فى الحزارة "لما تبقى عيلتك بتدعمك تحقق حلمك"

استطاعت فتاة أسيوطية من كسر القواعد المتعارف عليها بعدما قامت بنشر صورة لها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تقوم بأعمال الجزارة والذبح بمجزر ساحل سليم لتصبح أول فتاة صعيدية تعمل بمهنة الجزارة.

مروة ناصر الجزارة الصعيدية قالت عبر صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن الجزارة مهنة والدها وأجدادها وكثيرا ما كانت تحلم بالعمل فى هذه المهنة ودخول السلخانة السلخانة لتمارس المهنة التي تحبها عن والدها وعائلتها وبعد سنوات حققت حلمها مشيرة إلى أنها حتى الأن لم تستطع احتراف المهنة بشكل كامل ولكنها مستمرة بها حتى تعلم كافة أصولها بحسب قولها.

وأضافت: "أنا البنت الوحيدة اللي دخلت السلخانة وسلخت وشفيت الدبيحة.. احساس لايوصف"، مشيدة بدور والدها وشقيقها وخطيبها الذين قاموا بتشجيعها علي الاستمرار واستكمال ما تحبه قائلة: "لولا حلمهم ما حققت حلمي.. لما تبقى عيلتك بتدعمك أكيد هتحقق حلمك".

 

أخبار قد تعجبك