رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

دراسة: ألعاب الأطفال المطاطية تشكل خطرا على صحتهم

كتب: ندى نور -

12:45 م | الأربعاء 11 أبريل 2018

ألعاب الأطفال المطاطية تشكل خطرا على صحة الأطفال

أكدت دراسة حديثة، أجراها مجموعة من الباحثين في جامعة إلينوي بالولايات المتحدة والمعهد الاتحادي السويسري للعلوم المائية، أن البطة المطاطية التي تعد رفيقة الأطفال وقت الاستحمام تضر بصحتهم.

وأكد الباحثون، احتواء البطة المطاطية على البكتريا الضارة وهى التي تتجمع  في تجويفها الرطب ودرس الباحثون العوامل التي تشجع النمو الميكروبي وأنواع الكائنات الدقيقة في ألعاب الحمام، على مدى 11 أسبوعا.

ووجد الباحثون أن الثقوب الموجودة في قاعدة هذه الألعاب تمتص مياه الاستحمام إلى الداخل، إذ يشكل هذا التجويف الرطب الدافئ البيئة المثالية لتكون الأغشية الحيوية البكتيرية والفطرية.

وأثبتت التجارب التي أجراها العلماء بعد تعريض بعض ألعاب الحمام لمياه نظيفة، وأخرى لمياه الاستحمام غير النظيفة، بما في ذلك تلك المياه التي تحتوي على الصابون وسوائل الجسم البشري والبكتيريا. بعد معاينة الألعاب اتضح وجود طبقة سميكة تكونت داخلها مليئة بالفطريات والبكتريا، إذ وصل عدد الخلايا البكتيرية الضارة إلى 1.3 مليار خلية بكتيرية في كل لعبة.

واتضح من خلال الدراسة أن البكتريا كانت موجودة في 80% من جميع الألعاب التي خضعت للدراسة، حيث يمكن أن تسبب مشكلات في الرئتين بسبب البكتريا الموجودة بها.

واقترح الباحثون، بدلا من التخلص من هذه الألعاب، على الوالدين سد الثغرات في ألعاب الحمام لمنع دخول الماء إليها حتى لا تتكون البكتريا داخلها.

الكلمات الدالة