أخبار تهمك
المرأة اليمنية

أعلنت جليلة علي رضا رئيس جمعية "المرأة المنتجة"، إشهار جمعية المرأة المنتجة، التي تعتبر أول مؤسسة تهتم بقضايا المرأة في محافظة الضالع باليمن.

وتطرقت رضا، في كلمتها الافتتاحية، إلى حجم الصعاب التي واجهتها لإشهار الجمعية، نظرًا للفهم "القاصر" و"المغلوط" في نظر المجتمع المحلي لمكانة المرأة، ودورها في مختلف مناحي الحياة العامة، وفقا لبيان منظمة المرأة العربية.

وأكدت رئيس "المرأة المنتجة"، أنها تهدف إلى تدشين كيان نسوي مهني لتحسين الوضع المعيشي للأفراد والأسر، من خلال عملية التعليم والتدريب وإتقان المهن العملية، التي سيكون لها الأثر الإيجابي في عملية الاستقرار للفرد والأسرة والمجتمع.

ودعت رئيس الجمعية إلى تعاون الجهات والمنظمات المعنية، لبناء جسور التواصل مع جمعية المرأة المنتجة، وخصوصا أنها في بداية التأسيس.

من جانبه، أعرب نبيل العفيف وكيل محافظة الضالع، عن تقديره البالغ لهذه الجهود الطيبة، وأبدا استعداد السلطة المحلية بالمحافظة إلى بذل قصار جهدها في التعاون والتنسيق مع هذه الجمعية، ومدها بالمعلومات والأنشطة والتدريب اللازم عبر مكتب التخطيط والتعاون الدولي بالمحافظة.

وفي سياق متصل، أشارت عبير العودي الأمين العام لجمعية المرأة المنتجة إلى الأهداف الرئيسية للجمعية ومجالات أنشطتها وهيكلها الإداري والتنظيمي ونصوص النظام الداخلي الخاص بها.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك