علاقات و مجتمع

كتب: ياسمين الصاوي -

12:24 م | الأربعاء 29 نوفمبر 2017

كاترينا تيكونوفا

قال مسؤول بالاتحاد العالمي لراقصي الأكروبات الثنائي إن كاترينا تيكونوفا، زميلته بالاتحاد هي الابنة الصغرى للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بينما تراجع عن تصريحاته بعد ذلك مبررا إساءة فهمه للسؤال.

وأفاد مانفريد مهاب، نائب رئيس اتحاد راقصي الأكروبات، لـ"رويترز"، بأنه "يعرف تيكونوفا من خلال عمله معها باللجنة التنفيذية الدائمة للاتحاد"، وهز رأسه بالإيجاب عند سؤاله عن كونها ابنة الرئيس الروسي.

وسحب مهاب تصريحه سريعا بعد نشر التقرير، واتصل بوكالة "رويترز" معللا: "لا يمكنني التأكيد، ليست لي علاقة بهم"، مشيرا إلى تعالي الأصوات بالقاعة، ما شتت انتباهه وجعله لا يسمع أمور كثيرة.

 

ومن المعروف أن الرئيس بوتين شديد التحفظ على كل ما يتعلق بحياة ابنتيه الشخصية، إلا أن أندريه أكيموف، نائب رئيس مجلس إدارة مصرف "جازبروم"، قال في 2015 إن تيكونوفا هي ابنة بوتين لكنه نفى هذا التصريح بعد ذلك. 

وتبلغ تيكونوفا من العمر 31 عاما، وهي متزوجة من كيريل شامالوف، ابن أحد أصدقاء بوتين المقربين، وتدير مشاريع تحصل على تمويل عام في جامعة موسكو.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك