رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ناشطة سيناوية لـ"هن": "التفجير تزامن مع الافتتاح التجريبي لمستشفى بئر العبد"

كتب: آية المليجى -

05:07 م | الجمعة 24 نوفمبر 2017

صورة أرشيفية

علقت منى برهوم، الناشطة السيناوية، على الحادث الإرهابي الذي وقع، اليوم، مستهدفًا مسجد الروضة في العريش، بأنه "فعل الشياطين"، حيث تعتبر أول حادثة تستهدف المصلون أثناء تأدية الصلاة. 

وأوضحت برهوم، لـ"هن"، أن حالة من غضب والحزن تسيطر على أبناء سيناء، مضيفة أن تجمع الكثير من الأهالي للتبرع بالدم في المستشفيات للمصابين.

وذكرت الناشطة السينايوية أن المصابين ذهبوا لمستشفى العريش العام، ومستشفى بئر العبد، موضحة أنه تم اليوم الافتتاح التجريبي لهذه المستشفي تمهيدا لافتتاحها بشكل رسمي في ديسمبر المقبل، لتصفه بالـ"افتتاح تاريخي".  

وذكرت برهوم أنها تتبعد عن مكان الحادث بحوالي 30 كيلو متر، وحينما رأت عربات الإسعاف لم تتخيل نهائيا أن الحادث الإرهابي استهدف مسجد.

وتابعت في حديثها أن قوات الأمن أغلقت الطرق المؤدية إلى مكان الحادث ولن يمر سوى عربات الإسعاف. 

وعن سقوط شهداء من السيدات أو الأطفال، قالت أنه لم يتبين حتى الآن إذا سقط عدد من السيدات أو الأطفال في هذا الحادث الإرهابي.

وختمت برهوم حديثها داعية الله أن يرحم الشهداء والشفاء للمصابين، وأن يشفينا من هذا "السرطان الوبائي، تعبنا من إهدار الدم".