هي
صورة أرشيفية

نشرت معلمة تُدعى دونا جيل ألين، رسالة شكر على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وجهتها لسيدة كانت قد وضعت على صفحتها منذ عامين صورة لثلاث أرغفة "توست" داخل أكياس بلاستيكية، يبدو واحدا نظيفا، وأخر تغير لونه، والثالث متسخا.

واستخدمت المعلمة تلك الصورة في تعليم الطلاب بالمدرسة ضرورة غسل اليدين، حيث تحمل اليد الكثير من البكتيريا والجراثيم الضارة التي يبتعلها الصغار في حال تناول الطعام دون تنظيف لليدين.

وكتبت ألين: "شكرا لمارفيلين ليونز على نشر هذه الصورة قبل عامين، والسماح لي أن أعيد نشرها من جديد، فهي أروع تجربة فعلتها أثناء تدريس الجراثيم وكيفية انتشارها."

وأضافت: "أمسكت ثلاث قطع من الخبز، وتركت الأطفال يروني وأنا أضع كل رغيف في كيس مرتدية قفاز، ثم طلبت من كل طالب لمس الخبز مرة قبل غسل يديه، ومرة بعدها، ومرة ثالثة بعد تنظيفها جيدا."

وتابعت: "رأى الصغار كيف يتغير لون الخبز مع مرور الوقت بسبب الجراثيم، إنها طريقة رائعة لتعليمهم أهمية غسل اليدين."

ولقى هذا المنشور أكثر من 52 ألف إعجاب، و15ألف تعليق، و76 ألف مشاركة.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك