رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

دراسة طبية: تراكم الدهون في محيط الخصر قد يصيب بسرطان الرحم

كتب: وكالات -

12:57 م | الخميس 23 مارس 2017

صورة أرشيفية

كشفت دراسة جديدة أجراها الصندوق العالمي لبحوث السرطان، أن النساء اللاتي يمتلكن مقاساً أكبر في محيط الخصر مقارنة بالورك يواجهن خطراً في الاصابة بسرطان الرحم. ووجدت أنه لكل 0.1 وحدة زيادة في نسبة الخصر، هناك خطر في الاصابة بنسبة 21 في المئة.

وأوضحت الدراسة، حسبما ذكر موقع "ميرو" البريطانية، أن النتائج أظهرت وجود علاقة قوية بين السرطان وتراكم الوزن الزائد حول الخصر. ويمكن للمرأة معرفة ذلك من خلال قياس محيط الخصر نسبة إلى الورك.

وذكرت الدراسة أن النسبة الطبيعية تبلغ 0.7 في المئة، وفي حال زادت إلى 0.8 سيكون لها خطر أكبر بنسبة 21 في المئة للاصابة بسرطان الرحم، إذ تمثل هذه الزيادة التي تعادل 0.1، أن تزيد من هذا الخطر إلى أبعد من ذلك.

ويقدر الصندوق أنه يمكن منع حوالى 25 ألف حالة سرطان كل عام في المملكة المتحدة، إذا كان الناس يمتلكون وزناً صحياً. وقال البروفيسور من كلية "إمبريال لندن"، كونستانتينوس تسيليديس: "هذه النتائج تثبت مدى أهمية المرأة للتأكد من أنها تحافظ على وزن صحي من أجل الحد من مخاطر السرطان".

من جهته، قال مدير التمويل البحثي في الصندوق العالمي، باناجيوتا ميترو: "نحن نعلم أن الوزن الزائد حول الخصر يزيد من خطر مجموعة من الظروف الصحية، مثل مرض السكري، ولكن هذه الدراسة الهامة تساعدنا على تسليط الضوء على كيفية أن تؤثر الدهون المتراكمة حول الخصر في خطر السرطان".

الكلمات الدالة