رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

للرجال فقط

السجائر الإلكترونية سلاح ذو حدين.. أداة للإقلاع عن التدخين وخطر على الصحة

كتب: هبة سعيد -

12:44 ص | الخميس 25 نوفمبر 2021

خطورة السجائر الإلكترونية

يحاول الكثير من الرجال الإقلاع عن التدخين، لتجنب آثاره التي تضر بالصحة العامة بشكل كبير، ولكن قد يقف بعضهم عن خطوة التمنع، فيلجأون للتدخين الإلكتروني ظنًا منهم أنها أداة فعالة للإقلاع، وأقل ضررًا على صحة الإنسان، الأمر الذي يخالف الحقيقة، لما لها من خطورة كبيرة، وهذا ما ترصده «هن» خلال هذا التقرير. 

أجرى مجموعة من الباحثين تجارب على مجموعة من المدخنين، إحداهما بالتدخين الإلكتروني، وكشفت نتائجه أن السجائر الإلكترونية بإمكانها تقليل الإصابة بنوبات القلب، ومخاطر السكتة الدماغية، إلا أنها لا تخلو من المخاطر، وذلك حسبما وضحت جامعة «هارفارد».

أضرار التدخين الإلكتروني

رغم أن التدخين الإلكتروني أصبح شائعًا بين المراهقين، وكبار السن أيضًا، ومفيد للأشخاص الذين يحاولون الإقلاع عن التدخين فقط، لكنه له أضرار بالغة يلزم معرفتها:

- يسبب تواجد النيكوتين في السجائر الإلكترونية عن السجائر الأخرى، الإدمان، وتتمثل أثاره الجانبية في انخفاض الشهية، زيادة معدل ضربات القلب، ضغط الدم، والغثيان.

- ضرر للرئتين والقلب تحتوي أبخرة السجائر الإلكترونية على سموم ومواد مهيجة للرئة تسبب السرطان، كما يزيد الإفراط في التدخين الإلكتروني إلى الإصابة بالربو، التهاب الشعب الهوائية، خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

- إصابة الرئة الشديدة والمميتة، إذ بدأ الأطباء في البحث وراء الأشخاص الذين توفوا مؤخرًا بضيق تنفس، سعال، وتلف رئوي واسع وكشفت النتائج أن 2800 حالة تمت وفاتهم بسبب الأبخرة الإلكترونية.

- مخاطر صحية على الأطفال، يعرض دخان السجائر الالكترونية العديد من الأمراض للأطفال قد تصل حد الوفاة، إذ يؤثر على الجهاز المناعي، كما يزيد من خطر الإصابة بحساسية الصدر ما يحدث ضيق بالتنفس مع السعال الشديد.