رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

كتب: آية أشرف -

08:21 م | الخميس 12 ديسمبر 2019

محمد سعد العشري

بات المرض الخبيث يهدد حياة العديد من الأشخاص، بين البالغين والأطفال، الذين يحاربون المرض مرورا بالعديد من المراحل الطبية والدعم النفسي، حتى ينتصرون عليه في النهاية.

من جانبه، شدد الدكتور محمد سعد العشري، طبيب الأورام، بضرورة الكشف المبكر عن الأورام، بشكل دوري.

وأوضح أن الكشف المبكر، يساهم في الشفاء بنسبة 95%، وذلك لاكتشاف الورم من البداية، وسهولة علاجه قبل الانتشار بعد أن يصبح خبيثًا.

وأشار "العشري"، في بيان صحفي، إلى فوائد الكشف المبكر، والتي تتمثل في الآتي:

- سرعة الاطمئنان أو التخلص من الورم مبكراً، وهو حميد قبل أن يتحول لورم خبيث.

- تجنب الخضوع لمراحل عدة في علاج الأورام السرطانية، مثل الكيميائي والإشعاعي وغيره، لأنه في حالة اكتشافه مبكرا، فإن كل ما يحتاجه المريض إزالة الورم بعملية ثم الخضوع لعلاج هرموني تكلفته لا تتعدى 30 جنيها بحسب الطبيب.

- تجنب  آثار الكيماوي الجانبية، كسقوط الشعر أو شحوب الوجه.

ونصح طبيب الأورام، في النهاية بضرورة الفحص بالموجات الصوتية سنويا للاطمئنان.