أم صح

كتب: ندى نور -

04:47 م | الثلاثاء 10 سبتمبر 2019

الأمهات يلجأن للأدوات المدرسية القديمة

أيام قليلة تفصلنا عن موعد بدء العام الدراسي الجديد، حيث يسارع بعض أولياء الأمور الزمن لشراء مستلزمات المدارس، من ضمن قائمة الطلبات الطويلة التي تثقل كاهلهم كل عام من دفع المصروفات الدراسية، وشراء قائمة الـ"سبلايز" وغيرها.

"متزعلوش لو جبنا كراسات السنة اللي فاتت، بس غصب عننا"، رسالة حرصت مديحة خالد، ولية أمر أن تقدمها للمعلمين قبل بدء العام الدراسي لتعبر من خلالها عن معاناتها مع زيادة المصروفات، وخاصة أنها أم لثلاث طلاب في المراحل التعليمية المختلفة، الصف الأول والرابع والسادس الابتدائي.

تقول "مديحة" لـ "هُن"، "مصاريف المدارس كترت ومش بتخلص، ولذلك لجأت للقديم علشان أقدر أوفر، في ناس كتير وأنا منهم صعب يوفروا كل الطلبات اللي المدارس بتطلبها".

"لو ابني اتأخر عن شراء اللوازم المدرسية لا داعي لتذكيره أمام زملائه وإهانته"، رسالة أخرى حرصت نجوى فهمي، ولية أمر طالب بالصف الأول الابتدائي، وطالبة ثانوية عامة، إرسالها إلى المعلمين عبر صفحتها الشخصية على "فيس بوك".

وذكرت أثناء حديثها لـ "هُن"، أنها استعانت ببعض أغلفة كشاكيل العام الماضي للتوفير في النفقات: "الكراسات اللي لسه فاضية من السنة اللي فاتت، قلت لأولادي يستخدموها وكمان جلاد الكراسات والكتب اللي ينفع منه".

"مش لازم كراسات السلك ممكن كراسات عادية ومش لازم كل الطلبات دي في السبلايز"، كلمات حرصت نهى محمد، أم لطالبين بالصف الخامس والثالث الإعدادي على إرسالها للمعلمين قبل العودة للمدارس: "دلوقتي أقل كشكول سلك بـ20 جنيه هجيب منين كل ده، غير الأدوات العادية وملابس ومصاريف المدرسة".

أخبار قد تعجبك