أخبار تهمك
المرأة التونسية

أوضحت الشاعرة التونسية أمل خليفة، عضو مؤسس "جمع شمل" التونسية، إن لجنة الحريات الفردية والمساواة، قدمت مقترحات إلى لجنة المرأة بمجلس النواب التونسي، لدراسة إلغاء المهر في الزواج وحرية اختيار النسب العائلي، وأيضا حرية الاختيار لنظام المساواة في الإرث أو تطبيق نظام الإرث الإسلامي.

وتابعت خليفة في تصريحها لـ"هن"، إن لجنة الحريات تم تكوينها بأمر رئاسي منذ الاحتفال بعيد المرأة التونسية الماضي، وترأسها بشرى بلحاج حميدة، مضيفة أن اللجنة مختصة بتفعيل المساواة بين الرجل والمرأة وتقديم مقترحاتها  للجان المختصة داخل مجلس النواب لمناقشتها، وفي التصديق على المقترحات وتمرر على الرئاسة لتفعيلها.

ومن جانبها، وصفت بشرى بلحاج حميدة، رئيسة لجنة الحريات الفردية والمساواة، عبر صفحتها الخاصة على الفيس بوك، إن ما تدولته وسائل الإعلام حول إلغاء المهر قبل الزواج وحرية اختيار النسب العائلي، هي أخبار غير دقيقة، موضحة أن اللجنة قدمت مقترحاتها إلى لجنة المرأة في مجلس النواب لمناقشتها، وعرضها على رئيس الجمهورية.

وأضافت أن رئيس الجمهورية هو المسئول عن عرض المقترحات النهائية.

 

 

أخبار قد تعجبك