رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

خطوبة مها جميل وعلي عبدالفتاح بعدما رسما 150 جدارية في شوارع أسوان

كتب: أحمد حامد دياب -

05:07 م | الجمعة 11 يونيو 2021

مها جميل وخطيبها علي عبدالفتاح

مها جميل، وعلي عبدالفتاح، خريجا كلية الفنون الجميلة بالزمالك، أحبا الرسم وعشقاه بعدما تحولت موهبتهما للدراسة، وتمكنا من تقديم الرسومات التعبيرية للمشاعر، وكذلك عشرات الرسومات الرائعة، حيث تزامل «علي ومها» في المرحلة الجامعية، ثم بدءا سويًا في الرسم على حوائط مدينة أسوان الساحرة.

علاقة حب ربطت بين «مها وعلي» أثناء الدراسة الجامعية، ولكنهما قررا أن يظهر حبهما بواسطة الفرشاة والألوان في لوحات زينت الشوارع وغيرت ألوان الحوائط.

اقترح «علي» على «مها»، أن يرسما على المساحات الكبيرة حسبما حكت الأخيرة لـ «الوطن»، وبالفعل رسما قرابة 150 لوحة جدارية على حوائط أسوان، كانت أصعبها لوحة بها 200 وجه من وجوه المصريين العظماء.

ثم أعلنت «مها عن خطوبتها بشريك الفن ووليف الرسم على حوائط أسوان، علي عبدالفتاح، وتوقع البعض أن يتوقف الاثنان عن الرسم بعدما ارتبطا بشكل رسمي ولكنهما فاجئا متابعيهما على وسائل التواصل الاجتماعي بمبادرة للرسم على حوائط المستشفيات من أجل إشاعة البهجة والتخفيف على المرضى. 

صعوبات كثيرة كانت تواجه «مها وعلي»، قبل الارتباط الرسمي نظرًا لعملهما سويًا منذ سنوات، حيث كان البعض يسألهما عن علاقة القرابة بينهم حيث يتواصل معهما دائمًا المواطنين نظرًا لعملهما في الشارع كفنانين.

مها وعلي يرسمان المشاهير على حوائط وشوارع أسوان: 200 شخص في جدارية 

«الخطوبة فرقت بشكل جذري والإيجابيات زادت».. هكذا تحدث «علي» عن خطوبته لـ «مها» في تصريحات تلفزيونية، بينما أكدت أنهما مختلفين ولكن اختلافهما يكمل بعضهما البعض.

«مها وعلي»، أعلنا عن مبادرتهما الجديدة «أنت مش لوحدك كلنا جنبك»، لدعم مرضى مركز أسوان للأورام، وبدءا بالفعل في رسم أماكن الاستقبال برسومات مبهجة ورسما أيضًا على المدخل الرئيسي للمستشفى.

 وتستخدم مها جميل وعلي، خامات وألوان مائية خادمة للطبيعة المحيطة، ومضادة للعوامل الطبيعية التي قد تؤثر على زهوة الألوان.

 بالصور الجمال بعيون سمراء.. نجوم أفارقة في "جرافيتي" مها جميل بالنوبة