رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

قبل فوتوسيشن سلمى الشيمي.. حكاية صورة نجوى فؤاد الجريئة أمام الأهرامات

كتب: يسرا محمود -

03:31 ص | الثلاثاء 01 ديسمبر 2020

نجوى فؤاد

صورة جريئة بالألوان الطبيعية للراقصة نجوى فؤاد أمام الأهرامات، أعاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" و"تويتر"، بالتزامن مع الأزمة المثارة حاليا بسبب جلسة تصوير لموديل تدعى سلمى الشيمي، بملابس مكشوفة، وسط حالة واسعة من الجدل بين المعجب والمهاجم.

نجوى: كنت لابسة شورت وقتها

صورة "نجوى" تضمنت ظهورها خلال إمساكها بشمسية باللون الوردي تكسو معظم جسدها، مع اختيارها تسريحة شعر انسيابية تحمل بعض التموجات ومكياج "سموكي"، خلال وقفوها أمام أحد أهرامات الجيزة.

تحدثت الراقصة المعتزلة عن كواليس الصورة، التي وصفتها بـ"الجريئة"، قائلة إنها كانت ترتدي "شورت" قصير مع "توب"، خلال زيارتها للأهرامات، ليقرر المصور فاروق إبراهيم التقاط هذه الصورة بتلك الوضعية الجريئة، بحسب حديثها ببرنامج "رأي عام"، المذاع على قناة "تن"، في 2019.

"مكنتش واعية لفكرة إن الصورة ممكن تضايق الجمهور، كان ساعتها متاح اتصور كدا".. بتلك الكلمات توضح "نجوى" سبب موافقتها على التقاط تلك الصورة، متابعة: "فاروق قالى ملكيش دعوة وسبيلي نفسك وشوفي أنتى هتطلعى إزاي، والصور دي نزلت في إعلانات كتير بره مصر، أتنشرت في كذا مجلة".

تؤكد الراقصة المعتزلة على حبها لالتقاط صور تذكارية بجانب الآثار، بهدف الترويج للسياحة المصرية.

تفاصيل جلسة التصوير المثيرة للجدل

حالة واسعة من الجدل، صاحبت نشر المصور الشاب حسام محمد جلسة تصوير لموديل تدعى "سلمى الشيمي" بفستان أبيض قصير وضيق، بدون أكمام وغير منقوش، مع وضعها إكسسوارات فرعونية تجمع بين الذهبي والأسود والأحمر والأزر، وتاج متوسط الحجم مزين بنقوش فرعونية، وشعر أسود طويل وانسيابي ومكياج سموكي يعتمد على "الكونتورنج" و"هايلايتر" لإبراز ملامح الوجه، إلا أنه حذفها مؤخرا بعد الهجوم عليه.

وتفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي مع جلسة التصوير، التي لاقت انتشارا واسعا وحصدت مئات تسجيلات الإعجاب والتعليقات، أبرزها: "الفراعنة اتغيروا عن زمان خالص"، و"أول مرة أشوف فرعونية كيرفي.. ودي مش حاجة تعيبها، لكن طريقة التصوير والوقفة مش لطيفة"، و"لازم تتحاكم بتهم كتير زيها زي بنات التيك توك"، و"جلسة التصوير دي بتسيء لمصر وللحضارة الفرعونية".