علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

04:31 ص | الأحد 20 أكتوبر 2019

24 ساعة وقائع عنف ضد الطلاب

أطفال لم تتجاوز أعمارهم العاشرة تعرضوا لأشكال مختلفة من العنف داخل المدرسة التي يعتبرها بعض الطلاب "بيتهم التاني"، منذ بدء الدراسة تعددت وقائع العنف ضد الأطفال، سواء على يد المعلمين أو نتيجة  الإهمال في المدرسة.

وخلال الـ 24 ساعة الماضية، تعددت وقائع العنف ضد الطلاب في المدارس، ويرصد "هُن" أبرزها.

"هيام" تنسى كتبها المدرسية في الفصل فيكون مصيرها النسيان في المدرسة

 الطفلة هيام عصام أحمد أبو الرجالة، التلميذة بالصف الخامس الابتدائي بمدرسة غرب تيرة للتعليم الأساسي، التابعة لمركز الحامول في محافظة كفر الشيخ، كانت تتمنى عدم نسيان كتبها في الفصل بعد انتهاء اليوم الدراسي حتى لا يكون مصيرها النسيان في المدرسة.

اكتشفت الطالبة في نهاية اليوم الدراسي، لحظة خروجها من المدرسة نسيانها كتبها المدرسية فاتجهت للفصل مرة أخرى ولكن أغلقت أبواب المدرسة، وظلت تستغيث وتبحث عمن ينقذها، حتى وجدت شخصا قرر كسر القفل لإخراجها. وقام والد الطالبة بتحرير محضر في الشرطة.

الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفر الشيخ، قرر استبعاد مدير المدرسة، وتوقيع جزاء على نوبتجي المدرسة، ومشرف اليوم الدراسي، ومعلم آخر حصة في الفصل الذي شهد الواقعة، وإجراء التحقيق معهم.

كما كلف وكيلة وزارة التربية والتعليم، بثينة كشك، بتشكيل لجنة، والانتقال إلى المدرسة للاستماع إلى أقوال التلميذة، وولي أمرها وشاهد العيان الذي أنقذ الطفلة.

طالب يبحث عن شقيقته كان مصيره الحبس في المدرسة

كان يبحث عن شقيقته داخل المدرسة وانتهى بحثه بالحبس، حيث استبعدت مديرية التربية والتعليم بمحافظة الغربية، اليوم، مديرة مدرسة "العجيزي"، للتعليم الأساسي بطنطا، إثر إغلاق المدرسة على تلميذ بالصف الثاني الابتدائي خلال بحثه عن أخته التلميذة بنفس المدرسة.

وكانت مدرسة العجيزي للتعليم الأساسي بمدينة طنطا، الفترة المسائية، شهدت وجود طالب داخل فناء المدرسة بمفرده، بعد غلق الباب الحديدي للمبنى، وانصراف جميع العاملين والإدارة دون أن يراه أحد.

وسمع أهالي مقيمين بجوار المدرسة، استغاثة طفل خلف باب المدرسة الرئيسي، ما دعا أحدهم للصعود أعلى سور المدرسة، وإخراجه من الفناء، وكان الطفل في حالة بكاء شديدة.

وانتقلت الأجهزة الأمنية، وتبين أن الطالب يدعى علي كمال، بالصف الثاني الابتدائي، وجرى استدعاء مدير المدرسة والعاملين، وإخطار التربية والتعليم للبدء بالتحقيق في الواقعة.

"أنا عايزة حق ابني".. طالب يتعرض لقطع في قرنية العين.. "المديرة قالتلى اعمله إيه"

في مدرسة الشهيد إسلام مشهور، المتميزة لغات، في منطقة النزهة، التابعة لإدارة النزهة، تعرض الطفل سيف محمد عزت، في الصف الثالث الابتدائي، قطع في قرنية العين نتيجة غياب الإشراف في الفناء المدرسي.

تروي إيناس صبري أحمد، والدة الطالب "سيف"، ما حدث مع ابنها قائلة: "غياب الإشراف كان هيضيع عين ابني الاربعاء اللي فات الأولاد كانوا بيلعبوا كورة في الحوش الكورة جت في عين ابني واترمى في الأرض ومكنش عارف يفتح عينه ومحدش من الإشراف كان موجود علشان ينقذ ابني".

اتهمت والدة الطفل المديرة بالتقصير وخاصة بعد الشكوى التي قدمتها لها بغياب الاشراف داخل الفناء المدرسي، واندهشت والدة الطالب من رد المديرة: "اعمله ايه يعنى عيال وبتلعب في الحوش"، كان الرد الذى استقبلته الأم سببًا جعلها تقرر عمل محضر رقمه 17008 في قسم شرطة النزهة تتهم فيه المديرة بالتقصير والإهمال بالإضافة للإهمال المنتشر في المدرسة كما ذكرت.

أخبار قد تعجبك