كافيه البنات

كتب: ندى نور -

12:32 م | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

العنوسة مشكلة اجتماعية تواجه الفتيات في الصين بعد سن الـ 24

قضية اجتماعية تواجه بعض الفتيات في مصر وهى "العنوسة"، لكنها لم تصبح مقتصرة على مصر فقط بعدما انتقلت إلى الصين، فالمرأة هناك بعد أن تتجاوز 24 عامًا، تبدأ بالقلق والخوف من شبح العنوسة.

وفي تقرير عرضته صحيفة "واشنطن بوست"، تروي فتاة من هوبي شرقي الصين، تبلغ من العمر 28 عامًا، مأساتها مع والدتها التي كاد يصيبها الجنون لأنها بلغت هذا السن دون أن يكون لها صديق أو تتزوج.

وقالت الفتاة إن والديها تعارفا في قريتهم التي يعيشون فيها، وتزوجًا بسرعة فكانت عائلتاهما صديقتين، ولكن والدتها تشعر بالمعاناة لأنها لم تتزوج حتى الأن وعلى الرغم من عملها براتب مناسب وحصولها على تعليمًا مناسبًا إلا أن والدتها لا تنظر إلى ذلك بل تبحث عن الزوج.

وترى الفتاة أن الرجال الصينيون يريدون زوجة تخدمهم فقط، لذلك تفضل النساء الصينيات عدم الزواج وهذا ما يؤدي إلى تفاقم أزمة "العنوسة" بحسب قولها.

ولمحاولة التغلب على هذه المشكلة يتحدث أحد مديري أندية التعارف أو "متاجر الحب"، ويدعى إيريك، لـ"واشنطن بوست"، قائلا إنه يلقي محاضرات عن كيفية التعارف منذ أكثر من 10 سنوات.

ويتقاضى نحو 800 دولارشهريا مقابل المحاضرات، وتمتلئ محاضرات إيريك بحيل التعارف، قائلا: "الهدف هو أن تلتقي أكثر عدد ممكن من الناس، ومن بينهم يمكنك اختيار الأفضل بالنسبة لك" فتلك المتاجر يمكنها خدمة الأثرياء الصينيات الباحثات عن شريك في الحياة.

 

 

أخبار قد تعجبك