امرأة قوية
سيدات حوامل حققن إنجازات خلال حملهن

في حين تجد النساء الحوامل في العادة صعوبة في الحركة العادية، فإن هؤلاء النساء قُمن بمهام شاقة، فتسلقن الجبال أو خُضن مسابقات في السباحة والركض أحيانا وهن على وشك الولادة، والأغرب أن بعضهن فُزن بالبطولات التي شاركن بها أو حققن نتائج جيدة للغاية.

وإليك بعض القصص المذهلة لنساء حوامل حققن إنجازات خلال فترة حملهن:

أمبر ميلر.. من الماراثون إلى المستشفى مباشرةً:

كانت أمبر، التي وُلدت في 5 ديسمبر 1977 تحب رياضة الجري وتشارك في مسابقاتها، لكن في عام 2011 كانت مشاركتها في ماراثون شيكاغو غير عادية، إذ كانت حاملاً في الأسبوع الـ39.

وبناء على نصيحة طبيبها ركضت لنصف المسافة، وأكملت النصف الثاني مشيا، الأمر الذي تسبب في تأخرها قليلاً عن الوقت الذي تكمل فيه مسافة 42.1 كيلومتر التي يقطعها المشاركون عادة.

وبعد دقائق قليلة من إكمال السباق، باتت التقلصات أقوى من المعتاد انتقلت إلى المستشفى على الفور، ووضعت بنتاً يبلغ وزنها 3.5 كجم وبصحة جيدة، ولُقّبت بأُم الماراثون.

- بيثاني هاملتون.. فازت بسباق ركوب الأمواج وهي في الشهر السادس:

ولدت في 8 فبراير 1990 بجزر هاواي الأمريكية، ضمن عائلة تحب ركوب الأمواج، فنما لديها شغف كبير بممارسة هذه الرياضة منذ أن كانت في الخامسة من العمر.

في عام 2013، التهم سمك القرش ذراعها، إلا أنها عاودت ممارسة ركوب الأمواج، وفي عام 2015 تنافست هي وزوجها "آدم ديركس" في سباق ركوب الأمواج حول العالم، وكانت الجائزة مليون دولار، وجاءت بيثانى وزوجها في المرتبة الثالثة، على الرغم من أنها كانت حاملاً في الشهر السادس.

كُتبت قصة حياتها في كتاب، وتحولت إلى فيلم "متزلجة بالروح" من بطولة الممثل الأمريكي دينيس كويد، والممثلة كاري أندروود عام 2011.

- كيري والش جيينجز.. ذهبية كرة الطائرة الشاطئية في أولمبياد لندن:

في أولمبياد لندن 2012، أحرزت الأميركية كيري والش، التي وُلدت في أغسطس 1978 ذهبية مسابقة كرة الطائرة الشاطئية.

وعلى الرغم من أنها كانت حاملاً في الأسبوع الخامس، لكن لم يكن ظاهراً عليها علامات الحمل، إذ بدا جسمها رشيقاً جداً خلال المباراة.

- سيرينا ويليامز.. تُوجّت ببطولة تنس وهي حامل:

توّجت سيرينا وليامز بلقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس في 28 يناير2017، لكن ما أذهل الجماهير وقتها هو أنهم عرفوا بعدها أنها كانت حاملاً حين فازت باللقب، وذلك لأنها بعد انتهاء البطولة بشهرين تقريباً بعد نشرها صورة لها عبر حسابها الرسمي في سنابشات وهي حامل، وكتبت أسفل الصورة (20 أسبوعاً).

 

- ريجان شايبر.. عبرت المانش مع مولودها المنتظر:

بدأت ريجان بممارسة السباحة، وهي في التاسعة من عمرها، وكان هدفها هو عبور بحر المانش من إنجلترا إلى فرنسا وبالفعل نجحت في الأمر، وفي عام 2001 شاركت في سباق السباحة في القناة الإنجليزية قاطعة مسافة طولها نحو 25 ميلًا، وقد كانت وقتها  في الأسبوع الحادي عشر من الحمل.

واستغرق عبور المانش منها 9 ساعات تقريباً، لتصبح أسرع امرأة تعبر القناة في ذلك العام.

أخبار قد تعجبك