فتاوى المرأة
أرشيفية

قال الدكتور أحمد الشرقاوي، الأستاذ بكلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر، إن التهذيب والتوجيه من شأن الآباء للأبناء، بشرط أن يكون لينًا، وذلك إعمالا لحديث رسول الله: "كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكلكم مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ".

وأوضح "الشرقاوي" لـ"هن"، أن الأبناء أمانة، يجب الحفاظ عليها من أي عنف، أو تعرض لكراهية، متابعا أن أقصى عقاب يمكن توجيهه هو الضرب الخفيف، واللطيف.

وتابع أنه ينبغي التعامل مع الأمانة على نحو شرعي، وألا نتجاوز حدود التأديب والإرشاد والتوجيه، على نحو يخل بكرامة المؤدب، وكذلك بالمثل حق الابن على الأب.

الكلمات الدالة