هو
باول لادزياك

يسعى الناس في الغالب إلى الظهور أكثر شبابا، لكن مدربا رياضيا في بولندا، حرص على الظهور بهيئة شيخ متقدم في العمر، ما جعله يجرى عددا من التعديلات على شكله.

وبحسب ما نقلت صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن باول لادزياك أنفق مالا حتى يجعل مظهره شبيها بالمسنين، كما صبغ شعره ولحيته بالأبيض لإضفاء المشيب.

ويقول لادزياك إنه ينشر صوره على موقع "إنستجرام" منذ سنوات لكن عدد متابعيه زاد بشكل لافت بعدما أضحى شبيها بشخص مسن مفتول العضلات في الوقت نفسه، إذ تجاوز عدد متابعيه 350 ألفا.

ويشارك الشاب الذي يعمل مدربا رياضيا شخصيا، صورا من التمرينات التي يقوم بها، ويقول إن زوجته سعيدة بالأمر وتحب أن يراها الناس مع شخص متقدم في العمر.

الكلمات الدالة