رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مصير مجهول.. أهالي «الدلنجات» يستغيثون بعد تغيب طالبتان: راحوا يسلموا شيت

كتب: إسراء حامد محمد -

11:29 م | الثلاثاء 11 مايو 2021

الطالبتان أسماء وشيرين

بينما تستعد الفتيات لاستقبال عيد الفطر المبارك عن طريق شراء الملابس الجديدة وعدد من التحضيرات الأخرى، تعيش الطالبتان شيرين فايز عبد العاطي وصديقتها أسماء مصطفى مجدي أوقات عصيبة بتغيبهم عن منزلهن الكائن في قريتي درشاي وأبو شوشة بمركز الدلنجات محافظة البحيرة، منذ صباح يوم الأحد الموافق 9 مايو.

البداية عندما خرجت الفتاتان في صباح ذلك اليوم بصحبة بعضهم البعض، متجهين إلى جامعة طنطا لتسليم الشيت الخاص بهم في الكلية، إذ تدرس الطالبة شيرين فايز في الصف الثالث من كلية الحقوق، بينما تدرس الطالبة أسماء مصطفى مجدي في كلية الطب البيطري، منذ صباح يوم الأحد، ولن يعودوا للمنزل حتى الوقت الحالي.

محضر رسمي

ومن جانبه، قال فايز عبد العاطي، والد الطالبة شيرين خلال حديثه لـ«هن» أن ابنته خرجت صباح يوم الاحد لتسليم إحدى الشيتات الخاصة بها في كلية الحقوق بجامعة طنطا محل دراستها، ولكنها لن تعود منذ ذلك اليوم، مشيرًا إلى أنه قام بإجراء محضر تغيب عن المنزل، وعلى الفور توجه رجال الشرطة للبحث عن الفتاتان بعد أن حرر والد الطالبة أسماء محضر أيضًا.

وأشار والد الطالبة شيرين، إلى أنه بحث عنها في كل مكان من الممكن أن تتواجد به، إذ أنه سأل جميع أصدقاءها عليها ولكنهم نفوا رؤيتها في ذلك اليوم، مشيرًا إلى أن رجال الأمن لجأوا إلى مراقبة هواتفهم المحمولة تحسبا لاتصال أي من الأشخاص بهم للإدلاء بأي من المعلومات التي تخص الفتاتان، أو أن يتصل أحد طالبا فدية منهم.

وعبّر والد الطالبة شيرين عن مدى الحزن الشديد الذي خيم على الأسرة بأكملها بعد تغيب ابنته عن المنزل، مشيرًا إلى أنه ينتظر أي خبر أو معلومة يمكن من خلالها أن يصل إلى فتاته التي تغيبت عن المنزل قبل العيد بعدة أيام قليلة، حتى تبرد نيران والدتها التي لم تجف دموعها منذ تغيب ابنتها عن المنزل.   

نشر الصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي

وتداول الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدد كبير من المنشورات بها صور الفتاتان حتى يتم نشرها على السوشيال ميديا على نطاق واسع وكبير، حتى إذ رآهم أحد يقوم بالتواصل مع أسرتهن للإدلاء بأي من المعلومات التي من الممكن أن تدل على مكان تواجدهن.