رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

حسن الرداد يوجه رسالة لوالدته الراحلة: أسعد أيام حياتي كنت بقضيها معاكي

كتب: غادة شعبان -

04:45 ص | الثلاثاء 26 يناير 2021

حسن الرداد ووالدته

لا يزال الفنان حسن الرداد، تحت تأثير الصدمة والحزن الشديد بعد وفاة والدته السيدة فادية، التي توفيت قبل أسابيع، إذ كانت تربط بينهما علاقة قوية كان يعرفها الكثيرون داخل الوسط الفني وخارجه.

وشارك الفنان مقطع فيديو قصيرا، لا يتعدى مدته ثوانِ، جمع بينه وبين والدته، من داخل أحد الملاهي الشهيرة، وأرفق تعليقًا على الفيديو الذي شاركه عبر حسابه على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، قال خلاله، «أسعد أيام عمري كنت بقضيها معاكي، كنتي الضهر والسند كنت بتكسف من كتر ما بتدعي لي، فاكرة لما كنت دايما بقولك 99% من قلبي بيحبك و1% بحب به باقى العالم، وحشتينى قوى، بحبك».

لقى مقطع الفيديو المصور الذي شاركه الفنان تفاعلا كبيرا من متابعيه، وحصد على آلاف من المشاهدات، ومئات التعليقات، والتي كان من أبرزها، «ربنا يرحمها يا رب، ادعيلها بالرحمة، والدتك كان ست محترمة أوي يا حسن، ربنا يهون عليك، ربنا يرحمها ويغفر لها، في الجنة ونعيمها إن شاء الله، شد حيلك يا حسن، ربنا يصبر قلبك».

وفاة والدة الفنان حسن الرداد: مع السلامة يا أحن أم

وكانت رحلت السيدة فادية الرداد، عن دنيانا، ليدوّن «الرداد»، قائلا: «توفيت إلى رحمة الله تعالى والدتي أطيب وأحن أم في الدنيا السيدة فادية الرداد.. مع السلامة يا ماما وسلامي لبابا وفادي وإن شاء الله نتجمع كلنا في الجنة بإذن الله».

حسن الرداد يرافق والدته في أيام مرضها

وعرض مؤخرا فيلم «توأم روحي» لحسن الرداد والذي تم تصويره اثناء مرض والدته إذ عانت من أزمات صحية عديده استمرت عامين، ما بين آثار الذبحة الصدرية، فضلًا عن إصابتها بالتهاب الكبدي، وتدهور وظائف الكبد في الأيام الأخيرة، إلى أن دخلت في غيبوبة كبدية.