رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«عيش حياتك» رسالة من الزوجة الأولى لـ طارق العريان.. ومتابعون: كيد النسا

كتب: آية المليجى -

10:13 ص | الجمعة 25 ديسمبر 2020

أصالة وطارق العريان

رسالة دعم حملت معاني الشكر والغزل، أثارت بها هالة العتال، الزوجة الأولى للمخرج طارق العريان، الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اعتبرها كثيرون أن الهدف منها «الكيد» في المطربة السورية أصالة نصري.

نشرت هالة، عبر حسابها الشخصي على «فيسبوك» صورة جمعت بين طليقها طارق العريان، وابنهما الكبير «عمر»، معلقة عليها: «أنا بشكرك على وقوفك جانبي في حل مشكلتي، كنت ليا سند وأمان، وده طبيعي.. بعرفك وأنا عمري 18 سنة، كنا صغيرين، واتجوزنا، وأحلى حاجة عمر، حبيبي القمر اللي معك، اللي بشكرك عليه في حياتي، ويا رب احفظه ليه وليك هو إخواته».

هالة العتال لطارق العريان: عيش حياتك حبيبي

وتابعت الزوجة الأولى للمخرج طارق العريان، وطليقته، في رسالتها: «أنت راجل وأب محترم لأولادك، وأنت بالنسبة لي صديقي وحبيبي وابن بلدي، وبشكرك من قلبي على كل حاجة، مع إني لسه كنت بكلمك، بس حسيت إني عايزة اكتب كده، عيش حياتك حبيبي.. أنا فخورة فيك، وفي نجاحك وبشكرك علي ابننا وعلى كل حاجة».

وأضافت هالة: «وربنا وحده هو عارف اللي جواك، وشكرًا على دعمك المعنوي ليا، لما كنت محتاجاك، كنت برتاح لكلامك وده كان مهم أوي ليا، كنت بقف على رجلي من جديد، عيش حياتك وانبسط، لإني الوحيدة للأسف اللي فاهمة، إيه اللي كنت أنت فيه.. ربنا يحفظكوا».

هل رسالة هالة العتال كيد في أصالة؟

رسالة هالة العتال، أثارت الكثير من الجدل، بعدما وصفها كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بأنها ليست أكثر من «كيد»، في المطربة أصالة، التي كانت متزوجة من المخرج طارق العريان.

وكانت من تعليقات بعض المتابعين: «كيادة أوي»، «بلدي أوي الحركة دي يا هالة»، «الصيد في المية العكرة»، «ده رد هالة العتال الطليقة الأولى لطارق العريان النهارة.. بتضايق أصالة».

ظهور طارق العريان ونيكول سعفان

تعود بداية الحكاية، إلى ظهور المخرج طارق العريان مع الموديل نيكول سعفان، للمرة الأولى سويًا، في حفل الكريسماس الذي نظمته الأخيرة، في منزلها، بعد الشائعات التي دارت حول العلاقة العاطفية بين «العريان» ونيكول سعفان، ليأتي ظهورهما الأول مؤكدًا هذه الشائعات، وتعيد الفنانة أصالة نشر الصورة مجددا وتكتب كلمات مؤثرة عبرت فيها عن مشاعرها الغاضبة ووصفت صورتهما بالخيانة.