رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

طبيب نفسي عن فيلم "كيوتنس" على نتفلكس: يروج لإقامة علاقات مع الأطفال

كتب: يسرا محمود -

08:41 م | الجمعة 18 سبتمبر 2020

منصة نتفلكس

"اشتهاء الأطفال".. تلك هى التهمة الجديدة التي تواجه منصة "نتفلكس"، بسبب عرضهم الفيلم الفرنسي "كيوتنس"، الذي يتضمن تقديم مجموعة من الفتيات القاصرات استعراضًا جنسياً طويلًا.

الدكتور هشام ماجد الطبيب النفسي، يعلق على "اشتهاء الأطفال" في الفيلم الفرنسي خلال حديثه لـ"الوطن"، قائلًا، إنه يوجد نوعين من الإساءة للأطفال جنسيًا، وهما: ظهور الأطفال في محتوى إباحي ودفعهم لمشاهدة مواد جنسية، أو ممارسة الجنس معهن والتحرش بهم.

وأشار الطبيب إلى أن ذلك السلوك يتسبب في إصابة الأطفال باضطرابات نفسية حادة، وظهور أعراض اكتئاب عليهم، "وممكن يأذوا نفسهم أو يفكروا في الانتحار".

وتابع حديثه، بأنه يمكن للطفل أن يتعامل مع استغلاله جنسيًا كـ"أمر طبيعي"، "لإنه في السن ده بيقلد اللي حوليه، وبيفهم الصح والغلط منهم، فهيبقى بالنسباله ده عادي"، مشددًا على أن ذلك الأمر محرم دوليًا وفقا لإتفاقية حقوق الطفل، مطالبًا بمحاسبة القائمين على الفيلم.

حملة مقاطعة نتفليكس

ذكر موقع "فوكس بيزنيس" إن حملة "مقاطعة نتفليكس" على "تويتر"، لاقت تجاوبا كبيرا من المشتركين، الذين قرروا مغادرة هذه المنصة احتجاجا على إدراجها فيلما يضفي طابعا جنسيا على الطفلات، بحسب ما ذكره موقع "سكاي نيوز".

وذكر أن أسهم الشركة تراجعت بشكل ملحوظ، بعدما بدأت المنصة تفقد المشتركين، كما تحدثت شركة الأبحاث العالمية "YipitData" أن عدد العملاء الذين بدأوا يغادرون أو اختاروا عدم تجديد اشتراكاتهم "في ارتفاع كبير".

وتعتقد "YipitData" أن مصاعب نتفليكس قد تستمر خلال الأيام المقبلة، لا سيما بعدما كسبت عريضة عبر الإنترنت ضد الفيلم أكثر من 600 ألف توقيع منذ أول أمس الاثنين.