رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

عشان متبقيش ضحية.. تعريف التحرش والاعتداء وكيفية التفرقة بينهما

كتب: روان مسعد -

05:07 ص | السبت 04 يوليو 2020

التحرش الجنسي

منذ أمس وتنتشر قصص وحكايات فتيات عن قيام أحد الشباب بالتحرش بهن أو الاعتداء الجسدي عليهن، على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، ملحقة بتسجيلات صوتية ورسائل نصية تثبت تلك الوقائع من مدارس وجامعات مختلفة، حتى تابع القضية المجلس القومي للمرأة، وأصدرت الجامعة الأمريكية بالقاهرة تنفي قيد الطالب لديها حاليا مؤكدة أنها تركها عام 2018.

الروايات المتداوية جميعها عن فتيات بعضهن قاصر في الـ14 عاما، والآخر 19 و20 عاما، تصرفن مع الشاب بحسن نية قبل أن يعتدي عليهن سواء بالتحرش الجنسي أو الاعتداء الجنسي، بحسب زعمهن.

فما معنى تلك المفاهيم، بحسب تعريفات وضعتها المواقع الطبية والحقوقية حول العالم لتعرف الفتيات بثقافة الرفض إذا كانت هناك أفعالا غير مرغوب فيها.

بحسب موقف "ويب مد" الطبي المتخصص يجب التفرقة بين التحرش الجنسي والاعتداء الجنسي، جاء في تعريف التحرش، "التحرش بالمرأة هو أي فعل أو قول غير مرغوب ينطوي على تهديد بالعنف أو الإيذاء أو إيحاءات جنسية أو إكراه على فعل ما، ويسبب ضرراً جسدياً أو نفسياً للسيدة أو الفتاة المستهدفة".

تعريف مصطلح التحرش الجنسي

وتختلف التعريفات النصية للتحرش الجنسي من مكان إلى آخر، ولكن جميعها بنفس المفهوم، فقد وصفت مبادرة "خريطة التحرش الجنسي"، على موقعها الإلكتروني وهي المبادرة التي تهدف إلى محاربة التحرش وحماية الفتيات منه، وكذلك تقديم طرق الوقاية والتعافي بعده بأنه، "أي صيغة من الكلمات غيرمرغوب بها و/أو الأفعال ذات الطابع الجنسي والتي تنتهك جسد أو خصوصية أو مشاعر شخص ما وتجعله يشعر بعدم الارتياح، أو التهديد، أو عدم الأمان، أو الخوف، أو عدم الاحترام، أو الترويع، أو الإهانة، أو الإساءة، أو الترهيب، أو الانتهاك أو أنه مجرد جسد".

وأكملت المبادرة، "قد يحدث التحرّش الجنسي أو أي شكل من أشكال العنف الجنسى في أي مكان، سواء في الأماكن العامة أو الخاصة، مثل: الشوارع، أماكن العمل، المواصلات العامة، المدارس والجامعات، المطاعم، الأسواق التجارية، داخل المنزل، بل وحتى في صحبة الآخرين (العائلة، الأقارب والزملاء)، عبر الإنترنت، وغيرها".

الاختلاف بين التحرش والاعتداء الجنسي

هناك اختلاف كبير بين التحرش الجنسي، والاعتداء الجنسي، فـ "التحرش الجنسي مصطلح واسع يشمل أنواعا كثيرة من السلوك الجنسي سواء اللفظي أو الجسدي غير المرحب به، أما الاعتداء الجنسي فيشير إلى الاتصال الجنسي وغالباً ما يكون جسدياً ويحدث دون موافقة الضحية".

ويعتبر التحرش الجنسي انتهاكاً للقوانين المدنية، إلّا أنه في بعض الحالات لا يُعتبر عملا إجراميا، بينما الاعتداء الجنسي فهو أفعال إجرامية مثل، محاولة الاغتصاب أو الاغتصاب، أو ثبوت إجبار الضحية على القيام بأفعال جنسية مثل ممارسة الجنس عبر الفم أو المداعبة واللمس الجنسي المكروه وغير المرغوب.