رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: هن -

09:11 م | الأحد 03 نوفمبر 2019

أزمة أسما شريف في حديثها عن

ما زالت تعاني الإعلامية أسما شريف منير من أزمة التصريحات الأخيرة التي تحدثت بها تجاه الإمام الراحل محمد متولي الشعراوي، واعتذارها عنها.

عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، نشرت "أسما" مقولة تدعو للجوء إلى الله والابتعاد عن أحاديث الناس: "الناس ينسون كل ماضيك الجميل مقابل آخر موقف سيئ منك.. والله يمحو كل ماضيك السيئ مقابل توبة صادقة منك"، معلقة عليها بآيات قرانية عن حكمة العفو عند المقدرة منها: "ألا تحبون أن يغفر الله لكم"، وأيضًا من سورة الأحقاف "وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ". 

تلقت "أسما" دعما كبيرا من متابعيها: "أنتي مغلطتيش وكل الناس بشر معرضين للانتقاد ماعدا سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.. جايز خانك التعبير بس المبدأ سليم" "أنت ما أجرمتيش من حقك تقولى رأيك.. الإجرام هو أن يبقى من حق أي حد يشتمك ويغلط فى أمك لمجرد أنه متأكد أنك مش حتعرفي توصلي له فى الحقيقة.. ماتزعليش إن الله مع الصابرين.. وماتعتذريش تاني لأي شخص".

وكانت الإعلامية أسما شريف منير، تعرضت خلال الأيام الماضية بعدما وصفت منهج الإمام الراحل محمد متولي الشعراوي بالمتطرف، لكنها اعتذرت خلال مداخلة تليفزيونية مع الإعلامي عمرو أديب: "أنا بعتذر جدًا جدًا عشان لم أستطع أن أحسن التعبير واختيار الكلمات الصحيحة وده يمكن عشان لسه بتعلم وده عن عدم إدراك أنا لسه بتكلم على طبيعتي زي أول يوم قررت إني أظهر على السوشيال ميديا، بس دلوقتي لازم أخد بالي من كل كلمة بقولها عشان كل حاجة بتتحسب عليا وده جديد عليا".