أخبار تهمك
د.مايا مرسي

افتتحت اليوم الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، المؤتمر الصحفي الذي نظمه المجلس لعرض تقرير "المرأة ودراما رمضان " لعام 2019 بحضور الدكتورة سوزان القليني عضو المجلس ومقررة لجنة الإعلام والنائبة الدكتورة هبة هجرس عضو المجلس، وعضوات وأعضاء لجنة الإعلا ، وطلبة وطالبات كلية الآداب بجامعة عين شمس الذين شاركوا في عملية الرصد الإعلامي.

وعبرت مرسي عن سعادتها وفخرها بالتقليد السنوي الذي بدأته لجنة الإعلام برئاسة الدكتورة سوزان القليني، منذ إعادة تشكيله عام 2016، لعرض نتائج تقرير رصد صورة المرأة في دراما شهر رمضان 2019.

ويتولى عملية الرصد لجنة خاصة منبثقة من لجنة الإعلام بالمجلس لصورة المرأة في الدراما والبرامج والإعلانات، التي عرضت خلال شهر رمضان الماضي بهدف الخروج بتقرير علمي متكامل يتضمن كيفية تناول الدراما لقضايا المرأة، وصورة المرأة فيها سواء سلبية أوإيجابية وملامح هذه الصورة، بالإضافة إلى طريقة العرض ويقدم هذا التقرير إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لاتخاذ اللازم.

وأكدت مرسي أن مشهد واحد بالدراما كفيل بإهدار الجهود التي تبذلها الدولة والاستراتيجيات، التي يجري وضعها لمناهضة العنف ضد المرأة، خاصة وأن العنف ضد المرأة ليس من قيمنا المصرية الأصيلة.

وطالبت صناع الدراما بالتركيز على تقديم قيم احترام المرأة وحمايتها.

وعبرت عن سعادتها بالصورة الإيجابية للمرأة هذا العام في الدراما أكثر من الصور السلبية، مؤكدا على التزام الدراما بالكود الإعلامي الأخلاقي الذي وضعته لجنة الإعلام بالمجلس، فضلا عن وجود بطولة نسائية في 8 مسلسلات من بين 25 مسلسلا، ما يمثل أكثر من ربع العدد، وبوجود مسلسل أظهر صورة المرأة القوية.

كما أشارت إلى أن "مسلسل حكايتي" أظهر المرأة بطريقة أكثر إيجابية لا تستسلم للظروف مهما كان قهر المجتمع من حولها، وإن كان العمل تضمّن بعض مشاهد العنف ضد المرأة في بداية المسلسل.

وعبرت عن تطلعها زيادة البطولات النسائية للمرأة، مضيفة: "الأهم أن تحمل رسائل مفادها أن الفتاة والمرأة المصرية قوية وناجحة وقائدة وأن يتم دعم تمكينها في المجتمع، من خلال إظهار النماذج النسائية الناجحة.

وأشادت مرسي بالتعاون بين لجنة الإعلام ولجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس، لإعداد ورقة عمل حول صورة المرأة ذات الإعاقة في دراما رمضان 2019.

وأظهرت النتائج عدم وجود مسلسل واحد يطرح أي قضية من قضايا أو مشكلات المرأة، ذات الإعاقة في المجتمع.

وتمنت أن تشهد دراما رمضان العام المقبل، تضمين قضايا المرأة ذات الإعاقة.

وتقدمت مرسي بالشكر باسم المجلس إلى رئيس مجلس إدارة مجموعة إعلام المصريين وإلى هشام سليمان رئيس مجموعة قنوات "dmc"، التي استجابت لدعوات لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس بإتاحة مشاهدة أول مسلسل درامي للأشخاص ذوي الإعاقات السمعية، من خلال إتاحة ترجمة لغة إشارة مع المسلسل مصحوبا بعرض نص مكتوب للحوار.

كما أشادت بالاستجابة لمطلب بتغيير موعد إذاعة الحلقات المترجمة للغة الإشارة من الخامسة صباحا إلى الثانية ظهرا، لكي تناسب مواعيد مشاهدة ذوي الإعاقات السمعية تلبية لمطالبهم.

ولفتت مرسي إلى أن مسلسل "أبو العروسة" الذي عرض على قناة"dmc" كان نموذجا للمسلسل الدرامي الهادف الذي استطاع إعادة رونق الدراما المصرية التي تغرس القيم والعادات والتقاليد الأصيلة.

كما وجهت شكر خاص إلى برنامج "السفيرة عزيزة"، لتناوله الاحترافي لقضايا المرأة المصرية.

واستعرضت سوزان القليني المؤشرات النهائية لرصد صورة المرأة، في دراما رمضان.

واستعرض عصام عبد الرحمن عضو لجنة المرأة ذات الاعاقة في المجلس، تقرير اللجنة حول رصد "صورة المراة ذات الاعاقة في دراما رمضان".

وفى الختام، جرى تكريم طلبة وطلبة كلية الآداب بجامعة عين شمس لمشاركتهم في عملية الرصد الإعلامي.

أخبار قد تعجبك