أخبار تهمك

كتب: حسن صالح -

05:31 م | الخميس 23 مايو 2019

حنان في دعوي طلاق : زوجي

"زوجي سمسار أطفال وخطف ابن أختي وأنا ضحية راجل حرامي أطفال يقوم بسرقتهم وتسليمهم لشخص آخر ليحصل منه على مبالغ مالية كبيرة".. هكذا لخصت "حنان. ب " 34 سنة ربة منزل أسباب طلبها الطلاق من زوجها والتي تقدمت بها أمام محكمة الأسرة ببنها.

قالت "حنان" إنها نشأت في أسرة فقيرة تكاد تكون معدمة وكانت أمنية حياتها أن تتزوج من شخص ثري حتى يعوضها سنين الحرمان التي عاشتها، وبالفعل تقدم لها شاب ميسور الحال، وأضافت: "قلت لنفسي "هو ده اللي هيعوضني عن أيام الفقر، وتابعت "حنان": "اشترى لي ملابس كثيرة وذهب وتزوجنا وللأسف تحول حلمي لكابوس فقد تزوجت سمسار أطفال".

بدأت الأمور تتكشف لي لكي أعرف حقيقة زوجي عندما بدأ يتأخر ويغيب عن المنزل وبدأت تحدث حوادث غريبة مع أقاربي ويختفي الأطفال من العائلة ونبحث عنهم ولا نجدهم ويرجع زوجي للمنزل ويذهب ويعود وهكذا حتى ذهب ذات يوم وفى نفس الوقت اختفى ابن شقيقتي ولم أجده واتصلت على زوجي فلم يرد وخرجنا نبحث في كل مكان حتى قابلنا شخص وقال لنا أنه شاهد الطفل يركب مع زوجي سيارة وذهب معه فقلت الحمد الله واتصلت مره ثانيه به ولم يرد ولم يرجع زوجي ولا ابن اختي، هكذا روت حنان باقي قصتها.

وأضافت: "بعد يومين رجع زوجي وقلت له "أين ابن شقيقتي" فرد "وأنا مالي" قلت له "لقد شاهدك شخص ما وأنت تركب سيارة وهو معك"؛ فانكر وقال كذب وانهال على ضربا واوقعني على الأرض وفر هاربا من المنزل.

وتابعت: "بعدها علمت إن في حاجه غلط وصرخت حتى تجمع الجيران وامسكوا به وحضرت الشرطة، والقت القبض عليه وهناك اعترف بأنه يسرق الأطفال ويسلمهم لشخص ويأخذ أموال على ذلك وندمت أني تزوجت مجرم وأحضرته إلى عائلتي لكي يسرق أطفالها وحضرت إلى محكمة الأسرة لأطلب منه الطلاق للضرر.

أخبار قد تعجبك