كافيه البنات
بالفيديو والصور|

انتشرت ظاهرة أصبحت تلجأ إليها بعض السيدات المطلقات، وهي إقامة حفل للطلاق يشبه تمامًا حفلات الزواج، وكان مبتكر هذا النوع من الحفلات موظف مبيعات ياباني، والذي أنشأ قصرًا للطلاق في مكان صغير بطوكيو، وانتقلت هذه الفكرة من اليابان إلى أمريكا لتحمل شكل حفلات الزواج، من حيث تحضير تورته للطلاق كتورتة الزفاف.

وبدأت بعض السيدات المطلقات المصريات يحتفلن بطلاقهن، لكن بشكل يتسم بالمبالغة عن طريق إرسال دعوات للأصدقاء لحضور حفل الطلاق.

 رصد "هُن"، بعض حفلات الطلاق التي قامت بها بعض السيدات في الفترة السابقة.

1- أوليفيا حنا:

هي طبيبة مصرية احتفلت بطلاقها وسط أصدقائها وهي تغمرها السعادة والفرحة، وقالت عبر حسابها على "فيس بوك" حينها إن حفلة طلاقها ما هو إلا تعبير عن سعادتها وتعويض لما حرمت منه من فرحة طوال الفترة السابقة، وأن حفل زفافها كان أسوأ يوم في حياتها وارتدت حينها فستان أبيض بسيط.

  

2- دينا إسماعيل:

سيدة تبلغ من العمر 27 عامًا، ولكنها قررت الانفصال عن زوجها بعد زواج لم يستمر 40 يومًا، لتلجأ للمحاكم طلبًا للطلاق لخيانة زوجها لها، ونظمت بعد ذلك حفلا احتفالًا بالطلاق، دعت فيه أقاربها وأصدقائها للاحتفال معها في مدينة قويسنا بمحافظة المنوفية.

 

3- سها تقيم حفلة لـ "خلع" زوجها:

كانت آخر الوقائع التي شهدت احتفال السيدات بطلاقهن من أزواجهن، سيدة تدعى سها، من محافظة البحيرة، قررت الاحتفال بـ"خلع" زوجها، وذلك تعبيرًا عن فرحها بعد حصولها على حكم المحكمة بقبول دعوى الخلع المقدمة منها.  

وأقامت "سها" حفل دعت إليه صديقاتها وأقاربها ، وجهزت قالب حلوى خاص لهذه المناسبة مُعبرة عن فرحتها الكبيرة، وصرحت السيدة المصرية في فيديو نشر لها أنها تعيش أسعد أيام حياتها بعد حصولها على الخلع بعد زواج دام 3 سنوات، مؤكدة أنها تعيش مع ابنها أفضل أيام حياتها في الوقت الحالي، مؤكدة أنه لا يوجد أي مشاكل ستواجهما حاليًا.

 

 

 

أخبار قد تعجبك