هو

كتب: آية أشرف -

04:18 ص | الإثنين 28 أكتوبر 2019

محي إسماعيل

تزوج في عُمره الـ 50 عاما، وعاش العديد من قصص الحب طيلة حياته، بكى ومرض عقب وفاة زوجته التي عاش معها 10 سنوات فقط، لم يفكر في الإنجاب، ولم تسيطر عليه مشاعر الأبوة قط. 

محيي إسماعيل، نجم السيكودراما وقيصر الفن، الذي تصدر محركات البحث مؤخرًا، عقب تصريحاته الأخيرة عن فيلم "الممر" بمهرجان الإسكندرية السينمائي، قرر مُتابعوه إعادة نشر حواراته السابقة، التي جمعت بين الكوميديا والفلسفة. 

ويسلط "هُن" الضوء على قصة زواج الفنان، بحسب ما تحدث عنها من خلال حواراته التلفزيونية: 

تزوجت في عُمر الـ 50 وعمري ما فكرت في الإنجاب

أكد الفنان محي إسماعيل، في حوار سابق له، ببرنامج "الستات مايعرفوش يكدبوا" أنه تزوج متأخرًا، وهو في عُمر الـ 50 عاما من سيدة مصرية، طيبة ومتدينة، قائلا، "اتجوزت كبير، لأن الجواز في السن الصغير بيضيع الموهبة، وعشنا مع بعض 10 سنين قبل ما تموت متأثرة بالمرض". 

وعن شعوره تجاه الإنجاب، قال، "هذا الإحساس لا أعرفه، ولا فكرت إني أخلف". 

وعن معاملته لزوجته، قال الفنان خلال الحوار، "كنا بنثق في بعض، وهي كانت واثقة فيا لأني بصلي، وعمري ما سبت فرض، والراجل في العموم لازم يراعي ربنا في اللي معاه وفي مراته". 

بكيت ومرضت على موت زوجتي

بعيون مليئة بالدموع، تحدث قيصر السينما عن زوجته عقب رحيلها، خلال حواره مع الإعلامية راغدة شلهوب، مؤكدا أنها تعد من أواخر المرات التي بكى فيها بسبب الحُب والفقدان، قائلا، "لما ماتت عيطت، ومرضت وسافرت كندا اتعالجت 3 شهور". 

أخبار قد تعجبك