صحة ورشاقة
الاغتصاب - صورة أرشيفية

13 طعنة في الرقبة والصدر، أودت بها فتاة العياط البالغة من العمر 16 عاما بحياة شاب حاول اغتصابها، حيث استدرجها لمكان خال، وهددها بسكين ليغتصبها، وما لبث أن سقط هذا السكين حتى التقطته، وسددت له طعنات أودت بحياته حفاظا على شرفها.

وللحماية من الاغتصاب عدة طرق، تعتمد على مدى إحساس المرأة بالخطر، ومعرفتها بالشخص الذي يحاول اغتصابها، وكذلك عدة عوامل خاريجة مثل المكان والزمان، ولا يعني فشل الفتاة في الدفاع عن نفسها أنها أعطت للمغتصب فرصة، وإنما تعني أن هناك شخصا أقوى منها سيطر عليها.

وأورد كتاب "الصحة لجميع النساء"، لمؤلفيه أوغست برنز، وروني لوفيتشجاين، وماكسويل كاثرين شبيرو، طرق تستطيع الفتيات بها الدفاع عن أنفسهن ضد الاغتصاب.

استعيني بنساء أخريات

في حالة مواجهة المغتصب في مجموعة من السيدات ستكونين أكثر أمنا، وقوة منه.

تجنبي استقبال رجال وأنت وحيدة

تجنبي استقبال أي شخص يجلب التوتر في منزلك، ولا تجعليه يعرف أنك وحيدة في المنزل، وهذا يشمل أي رجل حتى رجال الخدمة مثل الكهرباء والغاز.

تجنب السير ليلا وحيدة

حاولي ألا تتجولي وحيدة، خاصة في الليل، وإذا اضطررت لذلك امشي مرفوعة الرأس وتصرفي بثقة، لأن معظم المعتدين يبحثون عن امرأة يسهل إخافتها، وإذا لاحظت أنك ملاحقة، حاولي السير باتجاه آخر أو اتجهي إلى شخص آخر أو إلى بيت أو محل، وأخيرا واجهي الشخص واسأليه بصوت عال عمّا يريد.

صافرة

احملي معك أشياء تصدر ضجيجا عاليا كالصفارة مثلا، في حال شعرتي بالخطر استخدميها لتلفتي الأنظار.

سيلف ديفنس (رذاذ الفلفل)

احتفظي بأداة تدافعين بها عن نفسك مثل عصا أو بخاخ (سبراي) يًُرش على العينين، أو حتى مسحوق بهارات حارة مثل الفلفل الحار أو مسحوق الفلفل الأحمر الحار أو ما شابه، لرميها في عيني المعتدي دفاعا عن النفس.

وكانت فتاة العياط في حديقة الحيوان برفقة حبيبها، الذي تركها فجأة، حاولت عدة مرات الاتصال به دون جدوى، حتى جائها الرد في النهاية من شخص وجد الهاتف وعليها أن تأتي لتأخذه، وذهبت الفتاة بحسن نية للحصول على هاتف حبيبها، لكن الرجل استدرجها لمنطقة خالية ليغتصبها، إلا أنها باغتته، وأخذت سلاحه الأبيض السكين وسددت له عدة طعنات نافذة أودت بحياته، وذلك وفق ما جاء في تحقيقات النيابة.

القصة كاملة على الرابط التالي.

أخبار قد تعجبك