رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

ماما

برودة وأمطار وفيروسات.. نصائح عاجلة من «الأرصاد» لكبار السن والأمهات للحفاظ على صحتهم

كتب: غادة شعبان -

03:59 م | الجمعة 02 ديسمبر 2022

سوء الأحوال الجوية

بين الحين والآخر تتذبذب الأحوال الجوية وتتقلب حالة الطقس، نتيجة الانخفاض المستمر في درجات الحرارة، التي تحدث خلال فصل الشتاء واحتمالية سقوط الأمطار، خلال الساعات المقبلة، وتبحث الأمهات عن طرق لتفادي الإصابة بالأمراض والنزلات المعوية والإنفلونزا، التي تُصيب الأطفال بشكل خاص وكبار السن، نتيجة لقلة المناعة.

وقدّمت منار غانم، عضو المركز الاعلامي لهيئة الأرصاد، لـ«هُن»، نصائح للأمهات للتعامل مع سوء الأحوال الجوية بالتزامن مع موسم سقوط الأمطار، وامتحانات المدارس والجامعات، خلال هذه الفترة، إذ تقول: «يجب على الأمهات جعل أطفالهن يرتدون الملابس الشتوية، لتذبذب الأحوال الجوية خلال تلك الفترة، كونها مائلة للبرودة خلال فترة الصباح والساعات المتأخرة من الليل، والانخفاض الملحوظ في الحرارة، كما يمكن ارتداء الجواكيت خلال فترة الصباح التي يخرج فيها الأطفال والطلاب إلى المدارس والجامعات».

فيتامينات وكمامات واقية

وذكرت عضو المركز الإعلامي لهيئة الأرصاد،، أن تلك الفترة تتفشى فيها الأمراض والفيروسات، ومن بينها الفيروس المخلوي التنفسي الذي ظهر وانتشر بشكل كبير بين الأطفال، مضيفة: «يجب الاعتماد على تناول الفواكه التي تحتوي على الفيتامينات المهمة للجسد، خلال فترة الصباح، كونها تمده بالطاقة كما تعمل على تقوية الجهاز المناعي التي تحارب الأمراض».

وفيما يخص كبار السن، نصحت عضو المركز الإعلامي لهيئة الأرصاد، أثناء الخروج في الشارع خلال سقوط الأمطار: «من الضروري ارتداء كمامات واقية للحماية من الأتربة ولتجنب استنشاق الهواء غير الصحي، كما يمكن استخدام المناديل والبخاخات لتعقيم اليدين باستمرار، لتجنب انتقال العدوى».

نصائح للأطفال وكبار السن

ومن الضروري أن يحرص الأطفال والطلاب على ارتداء الكمامات الواقية، للحماية من الأتربة واستنشاق الهواء غير الصحي، الذي يؤثر على صحتهم وعلى أسرهم، فضلا عن استخدام البخاخات والمناديل، لتعقيم اليدين باستمرار، للمساعدة على منع انتقال العدوى من شخص لآخر.

كما نوهت منار غانم، بضرورة حرص الأماهت على متابعة الاحوال الجوية كل يوم، حتى يتسنى لها معرفة طبيعة الجو والاستعداد حالة سقوط الأمطار.