رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

صحة

دراسة تربط بين التعرق ليلا والإصابة بالسرطان.. وطبيبة تحسم الجدل

كتب: أمنية شريف -

01:40 م | الثلاثاء 29 نوفمبر 2022

التعرق ليلا- تعبيرية

يؤثر التعرق الشديد على أجزاء معينة من الجسم، ويعتبر أمرًا غير صحيًا، وقد يكون أيضًا أحد أعراض مشكلة مرضية، وأكدت دراسة أن التعرق الليلي ينتج عنه الإصابة بمرض السرطان دلك بسبب استجابة الجسم الطبيعية للمواد الكيميائية المصنوعة في الخلايا السرطانية، وأنه عرضًا شائعًا من أعراض سرطان الغدد الليمفاوية.

التعرق أثناء الليل يسبب السرطان

ويوضح خبراء الصحة، أن التعرق ليلًا من بين العلامات التي تشير إلى الإصابة بعدد من أمراض السرطان، وتشمل سرطانات الدم والكبد  والعظام، حيث أن تلك الإفرازات تكون بمثابة مؤشر على وجود مرض السرطان لدى الإنسان.

وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فيكون التعرق ناجمة عن حصول تغيرات هرمونية لدى الإنسان من جراء الإصابة بالمرض الخبيث، وأضافوا أنه لا يعرف الباحثون في الطب حاليًا ما الذي يجعل بعض أنواع السرطان تحديدًا تؤدي إلى حدوث تعرق خلال فترة الليل، لكن ربما يكون الأمر ناجمًا عن محاولة الجسم مكافحة الورم.

طبيبة تعلق على الدراسة

قالت إيمان سند، أستاذ الأمراض الجلدية والتجميل لـ«هُن»، إن التعرق يؤدي وظيفة جسدية حيوية وهي تبريد أجسامنا، إذ أنه شيء مهم بالنسبة للجسم، فالجسم في حاجة فسيولوجية للغدد العرقية الموجودة به، وعضو إخراج للماء والأملاح الزائدة لتنقية الجسم والحفاظ على درجة حرارته.

وأضافت «سند» أن التعرق قد ينبه إلى اضطرابات صحية عديدة وكثيرة، ولكنها ليست خطيرة مثل مرض السرطان، فمثلًا العرق يزيد عند للتعرض لدرجة حرارة عالية، وقد يكون من علامات هبوط القلب، بسبب أن الشخص كثير التعرق وقد يكون في مرحلة خطيرة، ويوجد زيادة العرق في مناطق معينة مثل الكفين والإبطين، والعرق الذي له لون ورائحة نفاذة يكون ناتج عن البكتيريا.

ونوهت، غلى أنه في طبيعة الحال زيادة الشيء عن الحد يتطلب تشخيصًا مبكرًا بالذهاب إلى الطبيب من أجل تعزيز أمل الشفاء والاستجابة للعلاج، وبالفعل أوضحت خدمة الصحة العمومية في بريطانيا أنه من الطبيعي أن يتعرق الإنسان ليلًا في حال كان ذلك بسبب حرارة غرفة النوم أو طبيعة الملابس التي جرى ارتدائها.