رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

علاقات و مجتمع

النصف الحلو في حياة ليونيل ميسي.. عرفها وعمره 9 سنوات

كتب: آية أشرف -

02:44 ص | الأحد 27 نوفمبر 2022

ليونيل ميسي وزوجته

بصاروخية أرجنتينية في المكسيك، تمكن ليونيل ميسي، من هز الشباك في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب لوسيل، ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات في مونديال قطر، ليحرز «ميسي» هدفين في كأس العالم 2022، إذ كان الأول بشباك المنتخب السعودي في المباراة الأولى بالمونديال.

ليونيل ميسي، أسطورة الأرجنتين، المُبدع داخل المستطيل الأخضر، وخاطف الأنظار خارجه، خاصة لحياته العائلية التي دومًا ما تشغل الصحافة العالمية، مع ظهوره رفقة زوجته، صاحبة قصة الحب الكبيرة التي جمعتهما منذ الطفولة.

ويرصد «هُن» سطور في حياة «أنتونيلا روكوزو» النصف الحلو ليونيل ميسي، خلال السطور التالية.

حب من سن التاسعة 

حب من الطفولة، ظل عالقًا بوجدان أسطورة منتخب الأرجنتين، منذ نعومة أظافره، فعلى الرغم من علاقاته العاطفية التي سبقت خطوة الزواج، إلا أن ليونيل ميسي ظل متعلق بصديقة الطفولة أنتونيلا روكوزو، قبل أن يُكلل مشاعره بالخطبة والزواج، وإنجاب الأطفال. 

كان اللقاء الأول بينهما في سن التاسعة، حيث كانت «أنتونيلا» تتواجد في الحي الذي نشأ فيه ميسي، لتنشأ بينهما صداقة كبيرة، تحولت فيما بعد للحب والارتباط والزواج، ليصفها نجم الكرة العالمية، في كثير من اللقاءات التليفزيونية بحب حياته، إذ أحبا بعضهما البعض من النظة الأولى. 

تواصل من سن 13 عاما

خطوة انتقالية قلبت حياة اللاعب رأسًا على عقب، بعدما انتقل ميسي إلى مدينة برشلونة الإسبانية وهو في الثالثة عشر من عمره، للانضمام إلى النادي الكاتالوني، إلا أنه ظلت علاقته بأنتونيلا، من خلال التواصل عن طريق الرسائل، قبل أن تنتقل هي أيضًا لبرشلونة لملاقاة ميسي.

أعوام كثيرة، مرت ربما نضجت فيها قصة الحب التي جمعت بين الثنائي من الطفولة للمراهقة، إذ افتتحت أنتونيلا في المدينة الكاتولونية متجرا للأحذية الفاخرة لتبدأ حياتها المهنية حينها بالتوازي مع حياة ليونيل ميسي الكروية. 

 وسائل الإعلام تصوب أنظارها لـ ميسي وأنتونيلا 

 في 2010، تحديدًا  قبيل كأس العالم في جنوب أفريقيا، بدأت وسائل الإعلام العالمية بالتطرق على نطاق واسع إلى علاقة أنتونيلا بميسي حيث التقطتهما عدسات الكاميرات في كرنفال في سيدجيس بعد ديربي برشلونة وإسبانيول لتبدأ قصتهما في الظهور على العلن.

إنجاب طفلين وإعلان الزواج 

ووفقًا لما ذكرته الصحف العالمية، رزقا الثنائي بطلفين أحدهما خلال عام 2012، وأطلقا عليه اسم تياجو، والآخر ماتيو عام 2015.

وأعلن الثنائي زواجهما في 30 يونيو 2017، لتكلل قصة الحب في النهاية، بحفل زفاف أقيم في فندق فاخر في مسقط رأسه روساريو، وسط حضور 260 فردا، لتطل «أنتونيلا» حينها بفستان من تصميم روزا كلارا، خطفت به الأنظار.

إنجاب الطفل الثالث

وعقب الزواج، تحديًدا، بمنتصف أكتوبر 2017، أعلنت زوجة ميسي عبر منشور على  موقع «إنستجرام» عن قدوم طفلهما الثالث «تشيرو»، الذي أبصر للعالم في مارس 2018، ليغيب حينها ميسي عن مباراة برشلونة في الدوري أمام ملقا.

بكاء زوجة ميسي في المدرجات 

وعلى الرغم من إنجاب الطفل الثالث الذي كان بحاجة لاهتمام بالغ، ساندت «أنتونيلا» الأخير من مدرجات ملعب كازان آرينا الذي شهد خروج صاحب رقم 10 الشهير، ورفاقه من المونديال عقب هزيمتهم أمام الديوك الفرنسية، بنتيجة 4/3 في دور الـ16 بكأس العالم الأخير الذي أقيم على الأراضي الروسية، لتظهر زوجته وهي تبكي، وسط حسرة وحزن الجماهير الأرجنتينية

الجدير بالذكر أن لاعب الأرجنتين ليونيل ميسي، كان استعاد قصة حبهما في صورة نشرها عبر صفحته الرسمية على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام، حينما كانا في مرحلة الطفولة، قائلًا: «السنوات تجري».