رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

ماما

استشاري توضح مخاطر إدمان الأطفال للتلفزيون وللموبايل: تسبب كوابيس

كتب: غادة شعبان -

10:31 ص | الجمعة 25 نوفمبر 2022

مخاطر الهواتف على الأطفال

الكثير من الأمهات، يواجهن مشاكل كبيرة مع الأطفال بسبب تعلقهم بالتلفاز وبالهواتف المحمولة، ويقضون وقتا كبيرا من يومهم على أجهزة الإلكترونيات، ما يؤثر على تحصيلهم الدراسي وقدرتهم على الاستيعاب فضلا عن الميل للجلوس بمفردهم ويدخلون في عزلة تتطور للتوحد، يرفضون التعامل مع الآخرين ويصبحون أكثر عصبية وعنف وتوتر، لذا تبحث الأمهات عن طرق تساعد على إقلاع أطفالها عن التعلق بالشاشات وتساعدهم على التخطيط للمستقبل بشكل أفضل.

دعاء كرسون، استشاري التربية الإيجابية تحدثت لـ«هُن»، عن طرق فعالة لعلاج إدمان وتعلق الأطفال بالشاشات، قائلةً: «الطفل يتعلق تعلق شديد بالشاشات في الأعوام الأولى من الولادة خاصة التلفزيون والهاتف المحمول، ما بجعل الأم لا تستطيع السيطرة على ذاتها في محاولة منها لإقلاعه عن تلك العادة الخطرة التي تصبح فيما بعد إدمان، كونه يؤذي الأطفال سلوكيا وعقليا وبيسبب له كوابيس».

استخدام ألعاب التفكير والحركة البدنية

وأوضحت استشاري التربية الإيجابية، أنه يتوجب على الأم معرفة مخاطر الشاشات حتى تصل لحلول فعالة وجذرية تنقذ من خلالها الطفل وتجعله يقلع عن المشاهدة: «هناك أشياء تظهر على الطفل نتيجة المشاهدة بشكل كبير منها عدم القدرة على التركيز والتشتت الدائم، بخلاف قربه من الشاشات بشكل كبير إلى عينه، وعدم القدرة على بذل أي جهد بدني، هنا يجب على الأم استخدام الألعاب الحسية التي تتطلب استعمال العقل وأطراف اليد، والتي تساعد على الاسترخاء مثل الصلصال والرمل والرسم الحر، بخلاف تقنين ساعات التلفاز على الأسرة بأكملها».

مشاكل ناتجة عن مشاهدة التلفاز واستخدام الهاتف

«العمل على زيادة الوعي لدى الطفل»، عبارة واصلت من خلالها الدكتوة دعاء كرسون، استشاري التربية الإيجابية الحديث عن طرق علاج الطفل من إدمان التعلق بالشاشات، مضيفة: «يجب غرس دوافع الإقلاع عن مشاهدة التلفاز واستخدام الهاتف المحمول من خلال ذكر مخاطره عليه كونه يعمل على ضعف النظر ويتسبب في الصداع ورؤية الكوابيس في المنام، وتتسبب في اضطرابات النوم، كما يجب فصل الشاشة عن الطفل بشكل تدريجي مع فصل الانترنت، مع إلهائه من خلال توفير البدائل مثل الألعاب والخروج خارج البيت، غيري المكان قدر المستطاع خاصة أول 3 شهور».