رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

صحة

أستاذ أغذية يحذر من تناول السمك المقلي في هذه الحالة.. تسبب أضرارا كبيرة

كتب: منة العشماوي -

05:33 م | الإثنين 26 سبتمبر 2022

السمك المقلي- صورة تعبيرية

السمك من الأكلات المفضلة لدى الكثير من الأشخاص، وخاصة أنه يحتوي على فوائدة عدة ولكن طريقة طهيه هي التي تحدد مدى الاستفادة من عناصره الغذائية، وهو ما شرحه الدكتور محمد الحوفي، أستاذ علوم الأغذية.

وحذر الدكتور محمد الحوفي، عبر «هن»، من السمك المقلي والمشوي والأنسب لصحة الإنسان، مشيرا إلى أن المشوي أفضل من المقلي لعدة أسباب أبرزها أنه غني بالأوميجا 3 و6، أما المقلي يفقد عناصره الغذائية بسبب تعرضه لدرجة الحرارة عالية وحذر من نوع معين.

أضرار السمك المقلي  

وشرح أستاذ علوم الأغذية، أن هناك أضرار للسمك المقلي نتيجة وضعه بالدقيق أي نشويات وعندما يتم طهيه على النار في درجة حرارية عالية تتفاعل مع الزيت ويظهر لون داكن في الطعام ما ينتج مركب اسمه الأكريلاميد وهو ضار جدا على الصحة.

معلومات عن مركب  الأكريلاميد 

 مركب الأكريلاميد كيميائي يتكون نتيجة تسخين النشويات في درجات حرارة عالية، ولا يقتصر الأمر على السمك فقط بل على أي وجبات أخرى: «أي أكل مقلي بيتحمر في درجة حرارة عالية جدا ويبقى المنتج لونه داكن أي غامق أوي هنا يتكون الأكريلاميد، اللي هو مضر جدا عشان كده لازم اللي بيتقلي يكون لونه ذهبي مش غامق».

مشاكل مركب الأكريلاميد

أضرار مركب الأكريلاميد تظهرعلى المدى البعيد، ولكن أيضا يختلف الأمر حسب الحالة الصحية للإنسان، فالشخص السليم لا تظهر مباشرة أما إذا كان مريض ويعاني من مشاكل مثل القلب، يظهر تأثيره السلبي بشكل سريع وفقا لـ«الحوفي»: «وممكن لو حد عنده تاريخ مرضي مع عائلته، زي مثلا إتعرض ناس من الأسرة بسرطان الثدي ممكن ساعتها تكون عندها قابلية لظهوره بسبب العادات الخاطئة في الأكل».

كما أن هذا المركب يمكن أن يستبب في الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني، لذا نصح أستاذ علوم الأغذية أن عند قلي السمك أو أي طعام يجب أن يكون اللون ذهب ولا يصل ليكون داكن حتى لا يصاب بمشاكل صحية على المدى البعيد أو القريب حسب الحالة الصحية.