رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

ماما

ورشة علاج باللعب للأطفال.. مساحة آمنة لتحسين النفسية

كتب: سحر عزازى -

01:22 ص | الأربعاء 17 أغسطس 2022

الأطفال أثناء الورشة

سلسلة من الورش المختلفة المبنية على التفاعل والمشاركة بالألعاب الحرة تقدمها إسراء فراج، أخصائية نفسية للأطفال للعلاج باللعب، في قالب مسرحي، يجذب انتباه الصغار، الذين يجدون مساحة آمنة للتخلص من مشكلاتهم النفسية المختلفة، تحت شعار intro play أو «بداية اللعب».

تقول «إسراء»: «الألعاب الحرة هي الألعاب اللي مالهاش قالب محدد يمشي عليه الطفل، هو بس بيتعايش مع اللعب ومشاعره تكون فيه»، لافتة إلى أن هدفها من تلك الأنشطة علاج مشكلات الطفل باللعب، من خلال تحرير مشاعره المقيّدة، وتعديل وتصحيح أفكاره بما يتناسب مع عقليته.

«إسراء»: بنحل مشكلة الطفل بالألعاب

تضيف «إسراء» أنها تفعل كل هذا عن طريق ألعاب متخصصة يشارك فيها الأطفال: «وكل طفل بنقدر من خلال طريقة لِعبُه، نحلل مشكلته، والسبب الأساسى فى ظهور المشكلة، ونعالجها بسهولة».

من ضمن المشكلات التى يعانى منها بعض الأطفال، عدم التفاعل والخجل والحساسية، والبكاء، للتعبير عن المشاعر، ونقص التقدير الذاتى، ورفض الطفل لنفسه، والحركة المفرطة، وتشتّت الانتباه، وغيرها من المشكلات التى تقابل الصغار فى سنوات عمرهم الأولى.

ورش منفصلة للأطفال

تؤكد الأخصائية النفسية أن لكل مشكلة ورشة مخصّصة، وتستغرق مدتها من ساعتين إلى ثلاث ساعات فى اليوم الواحد، موضحة أن جميع الورش منفصلة وليست فى أيام متصلة، مضيفة: «علشان بنحلل مشكلة كل طفل ونعالجها بألعاب محدّدة، ونشوف نتائج مبدئية لليوم الأول، ونشتغل ونكمل على أساسها، وختام الورشة بيجى تقييم كامل للأمهات عن الطفل، ومتابعة للأطفال بعد الورشة بشهر».