رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

ماما

أم تتجرد من الرحمة.. باعت رضيعها بـ3600 دولار لإجراء عملية تجميل لأنفها

كتب: أحمد حامد دياب -

08:02 ص | الخميس 14 يوليو 2022

طفل رضيع في الحضانة

واقعة مؤسفة شهدتها روسيا، حيث أقدمت سيدة، لم تعرف الرحمة طريقاً لقلبها، على بيع رضيعها لتتمكن من سداد تكاليف عملية تجميل لأنفها، في واقعة منافية للفطرة البشرية.

وكانت السلطات الروسية قد ألقت القبض على امرأة باعت مولودها، لسداد مبلغ 3600 دولار، مقابل خضوعها لعملية تجميل للأنف.

الأم عمرها 33 عاما

ونقلت صحيفة «نيويورك بوست»، عن صحيفة «ديلي ستار» الروسية، تفاصيل الواقعة المؤسفة، حيث لم تكشف السلطات الروسية عن اسم المرأة، ولكنها كشفت عن عمرها، وهو 33 عاماً.

واتهمت السلطات الروسية الأم بالاتجار في البشر، واحتجزتها منذ أواخر مايو الماضي لمحاكمتها جنائيًا.

باعت الطفل مقابل 200 ألف روبل روسي

وكانت الأم قد أنجبت طفلاً في 25 أبريل الماضي في مستشفى بمدينة كاسبيسك الجنوبية، قبل أن تبيعه بعد خمسة أيام فقط لزوجين محليين يتطلعان إلى أن يصبحا أبوين، حيث التقت الأم مع أحد السكان المحليين ووافقت على تسليمه طفل مولود حديثاً مقابل مكافأة قدرها 200 ألف روبل، ما يعادل 3400 دولار أمريكي، وتلقت دفعة مقدمة صغيرة بقيمة 360 دولاراً أمريكياً، وبعد أقل من أربعة أسابيع، وتحديداً في 26 مايو، حصلت على المبلغ المتبقي لإتمام الصفقة وتسليم الطفل.