رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

فتاوى المرأة

هل نزول الدم من الحامل يبطل الصلاة؟.. رد صادم من مبروك عطية

كتب: هبة سعيد -

09:36 م | الخميس 16 يونيو 2022

الدكتور مبروك عطية

خلال فترة الحمل تتعرض الفتيات والسيدات إلى العديد من التغيرات المفاجئة التي تطرأ على أجسامهن، من بينها سقوط الدم، مثلما يحدث معهن أثناء أيام الحيض، ما يضع معظمهن في حيرة شديدة بخوص صحة صلاتهن أو بطلانها مع سقوط الدم.

هل دم الحامل يبطل الصلاة؟

وورد سؤالًا من إحدى السيدات إلى الدكتور مبروك عطية عميدة جامعة الأزهر سابقًا، بشأن الدم الذي يخرج من السيدات خلال فترة حملهن، إذ قالت: «هل الدم الذي يسقط من الحامل يبطل الصلاة؟».

وأبدى الدكتور مبروك عطية تعجبه من السؤال من خلال فيديو نشره عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، إذ بدأ حديثه بأن من يتحجج بدم الحمل فهو لا يرغب أن يصلي «هي مش عايزة تصلي»، وأكد أن الدم الذي ينزل من المرأة خلال فترة الحمل لا يمنعها من أداء فرائضها التي أمرها بها الله عزوجل.

ووضح «مبروك» خلال حديثه أن دم الحمل لا علاقة له بالحيض، إذ يختلف عنه تمامًا، «الحيض انقطع بالحمل ده حاجة تانية خالص»، فالأول دم فاسد يمنع المرأة عن أداء فرائضها الدينية، بينما الآخر مجرد نزيف عادي، لذا يلزم عليها تنظيف نفسها جيدًا ثم تتوضأ وتصلي جميع فروضها، بالإضافة إلى أنه لا يمنعها من معاشرة زوجها أيضًا.

الدورة الشهرية هي التي تمنع السيدات من الصلاة فقط

واستكمل عميد جامعة الأزهر سابقًا أن الدم يظهر على المرأة الحامل، خلال فترة الحمل وعقب النفاث ويكون مدته دقيقة واحدة «وأقصاه 40 يومًا»، ثم ينقطع الدم تمامًا، وتعود السيدات إلى عادتها في الدورة الشهرية كما تعودت «ناس عندها الدورة 4 أيام، 6»، وتتفاوت عند أخريات، وهناك من ذكرها التاريخ حمنة بنت جحش التي نزل عليها دماء الدورة لمدة 15 يومًا.

ووجهها النبي صلي الله عليه وسلم إلى أن تعد 15 يومًا من نزول الدم، وما زاد فهو استحاضة لا تمنعها من أداء فروضها، أو معاشرة زوجها.