رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

للرجال فقط

حكم جمع عقيقة الأبناء في ذبيحة واحدة وهل يجوز شراء اللحم بدلا منها؟.. «الإفتاء» تجيب

كتب: ندى عاطف -

06:40 م | الخميس 02 يونيو 2022

مولود جديد

عندما يُرزق الإنسان بمولود جديد، يحتفل ويشكر الله على ذلك من خلال عمل سبوع وعقيقة، ولكن في حالة رزقه بأكثر من مولود في آن واحد، يتساءل هل يجوز له الجمع في العقيقة لأكثر من ولد. 

حكم الجمع في العقيقة لأكثر من ولد

وفي هذا الشأن، أجابت دار الإفتاء المصرية على القناة الرسمية على «اليوتيوب»، قائلة إنه يجوز الجمع بين أكثر من ولد في العقيقة الواحدة، لطالما سيذبح عجلًا أو ناقة، فلا يوجد حرج بذلك.

وأكد أن العقيقة تعني ما يذبح عن المولود من بهيمة الأنعام سواء ناقة أو عجل أو خروف شكرًا لله تعالى، وهي سنة عن النبي صلي الله عليه وسلم، ويبدأ زمنها من تمام انفصال المولود، ويُفضل أن يكون الذبح في اليوم السابع للمولود، فإن لم يتيسر ففي الرابع عشر، فإن لم يتيسر ففي أي يوم من الأيام.

ومقدار العقيقة شاتين عن الذكر، وشاة واحدة للأنثى، كما أنه يمكن الاكتفاء بشاة واحدة كما أنه يجوز الجمع في العقيقة لأكثر من واحد.

حكم التصدق بثمن العقيقة بدلًا من شرائها

قال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن العقيقة هي شكر لله تعالى عن المولود، وأقل ما يجزئ في العقيقة شاة واستشهد بقول النبي صلى الله عليه وسلم «الغلام مرتهن بعقيقته تذبح عنه يوم سابعة»، والهدف من العقيقة هي التقرب من الله تعالى وليس وجود اللحم فقط، وأكد أنه لا يجوز شراء اللحم وإطعام الأهل والفقراء بدلًا من الذبح، لأن هكذا لا تصبح عقيقة وفقدت شرطها وهو الذبح.