رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

للرجال فقط

عامل بناء يفقد نصف جسده بعد تعرضه لحادث في عمله.. والأطباء ينقذونه بمعجزة «صور»

كتب: منة الصياد -

07:57 ص | الأربعاء 25 مايو 2022

الشاب العشريني وزوجته

مأساة تعرض لها شاب عشريني بعدما فقد نصف جسده في حادث مروع، وبات يعيش بشكل يثير دهشة المحيطين به، إلى جانب العديد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم، وذلك بعد أن تم إنقاذه بمعجزة على سرير المرض من قبل مجموعة من الأطباء.

تفاصيل تعرض الشاب للحادث المروع 

تعود تفاصيل الحادث الذي تعرض له لورين شاورز، البالغ من العمر 20 عاما، إلى قبل 3 أعوام، وذلك بعدما قامت رافعة شوكية بقطع جسده إلى نصفين كاملين، وبات أمر عيشه على قيد الحياة مستحيلا قبل أن يتم إنقاذه، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.

وحين كان يعمل الشاب العشريني في مهنته كعامل بناء، سقط على مسافة 50 قدما من أعلى أحد الجسور، وسحقته رافعة شوكية، قطعت أحد ذراعيه، وكذلك الجزء السفلي من جسده، وسرعان ما حاولت عائلته طلب الأطباء لإنقاذه، والعمل على قرارهم بإعادته إلى الحياة مرة أخرى مهما تكلف الأمر.

ولحسن الحظ نجح الأطباء في إجراء جراحة استئصال النصف السفلي، وحاليا يعيش «لورين» بدون ساقيه وساعده الأيمن طوال العامين الماضيين بمساعدة زوجته المخلصة المدعوة سابيا رايش، صاحبة الـ 23 عامًا.

تفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي 

لم ييأس «لورين» من عيش حياته بنصف جسد فقط، وسرعان ما قرر الاتجاه إلى إنشاء قناة خاصة به وزوجته على منصة الفيديوهات «يوتيوب»، وذلك بنشرهم عدد من الفيديوهات التي توثق كيف يعيش الشاب العشريني ويقضي حياته بشكل طبيعي، إذ بلغ عدد متابعيه نحو 477 ألف شخص من مختلف أنحاء العالم.