رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

رجل يسيء لإحدى بناته المتزوجة ما رأي الدين؟. علي جمعة يجيب

كتب: منة الصياد -

10:49 م | الثلاثاء 17 مايو 2022

سوء معاملة الأب لابنته

رغم خوف الآباء على أبنائهم، إلا أن هناك أسر تسيء معاملة أولادهم، وتحاول افتعال المشاكل لأسباب تختلف من شخص لآخر، وعلى هذا النحو توجه أحد الأشخاص بسؤال لدار الإفتاء المصرية جاء مضمونه: «رجل يعامل إحدى بناته المتزوجة معاملة سيئة جدًّا بلا سبب، لدرجة أنه لا يذهب لزيارتها، وعندما تأتي الابنة لزيارة أسرتها يقوم الأب ببعض التصرفات التي تبين غضبه من وجودها، وعندما تمتنع عن زيارتها لبيت أبيها تقوم والدتها وإخوتها بزيارتها فيعترض الأب على زيارتهم لها ويمنعهم من زيارتها مرة أخرى؛ فما رأي الدين في تلك التصرفات والمعاملة التي يعامل بها الأب بنته؟».

«الإفتاء» توضح رأي الدين في مسألة الأب

وأجاب الدكتور علي جمعة، مفتي الديار السابق، عبر البوابة الإلكترونية لدار الإفتاء المصرية، قائلا إن هذه الطريقة التي يتعمد الأب على معاملة ابنته بها، تعد نوعا من أنواع الظلم الذي حرمه المولى سبحانه وتعالى.

وتابع أن الأمر يعد أيضا بمثابة المصادمة للفطرة التي فطر الله عز وجل عليها الناس، وهي حب الولد والعطف عليه، والإحسان إليه، لذلك جرى الأمر في الشريعة الإسلامية ببر الوالدين والإحسان إليهم، وذلك في الكثير من النصوص التي لم يرد مثلها في الإحسان للولد، اكتفاء بداعية الطبع عن وازع الشرع.

ضرورة عدل الآباء بين أبنائهم 

وأوضح أنه جرى أمر الوالدين شرعا بأن يعينا ولدهما على طاعتهما وبرهما، إلى جانب ندبهما للمساواة بين أبنائهما في العطاء والمعاملة، حتى لا تتولد الأحقاد في نفوسهما، ولذلك قال بعض من السلف، «بر ولدك فإنه أجدر أن يبرك».

واختتم «جمعة» جوابه مشيرا إلى أنه غير جائز شرعا أن يمنع الرجل زوجته من زيارة ابنتهما، بل من الواجب عليه السماح بالأمر، وذلك حتى لا يخالف قول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز: «فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ ۝ أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ ٱللهُ  فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ» [محمد: 22-23].