رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

للرجال فقط

أهمية الرياضة لمرضى الكبد في شهر رمضان.. «تختلف حسب الحالة الصحية»

كتب: نرمين عزت -

11:47 ص | الثلاثاء 26 أبريل 2022

أهمية الرياضة لمرضى الكبد في رمضان

ممارسة الرياضة في كل الأحوال جيدة جدا ومفيدة، لكن في حالة مريض الكبد لها تأثير كبير إذ أنها تحسن كفاءة الأنسولين، وغيرها من الفوائد الصحية وأكثر من ذلك قالها الدكتور سيد حامد، أستاذ مساعد التغذية في المعهد القومي للتغذية، عبر فيديو قصير نشرته الصفحة الرسمية لوزارة الصحة والسكان، بالإضافة إلى تحديد الوقت المناسب الذي يجب أن يمارس فيه مريض الكبد الرياضة خلال شهر رمضان.

تأثير الرياضة على مرضى الكبد

للرياضة تأثير أشبه بالتأثير العلاجي وأكثر أهمية لمريض الكبد، إذ أنها تساعد على تحسين كفاءة الأنسولين، والحفاظ على مستوى السكر في الدم، وشعور المريض بالراحة لكن تختلف باختلاف الحالة الصحية للمريض وقدرته على أداء الرياضة والتمارين، إذ قال الدكتور سيد حامد: «ليس معنى ممارسة الرياضة أن تكون رياضة عنيفة أو الاشتراك في جيم، لكن تلك الرياضة تكون بسيطة مثل المشي في أبسط الأحوال، أو بعض التمارين الخفيفة».

بالنسبة لمرضى الكبد الدهني فإن ممارسة الرياضة غير كافية، لتغيير نمط الحياة الذي يساعد أيضاً على الشعور بالراحة، وتقليل الدهون للاستشفاء من الكبد الدهني.

أفضل وقت لممارسة الرياضة في رمضان

يعتبر أفضل وقت لممارسة الرياضة لمريض الكبد في شهر رمضان هو بعد الإفطار، وفقا للدكتور سيد حامد: «أفضل وقت لممارسة الرياضة هو قبل الفطار على طول أو في الأوقات اللي ببقي صائم فيها هيبقي أفضل، بالنسبة للناس اللي عايزة تخس، أما بالنسبة لمريض الكبد فأفضل وقت هو بعد الإفطار بساعة أو ساعتين أي بعد صلاة التراويح وتكون عبارة عن مشي بسيط وبعض التمارين الخفيفة أو في وقت قريب من السحور على الساعة 2 أو 3 الفجر».